شريط الأخبار

أسرى الرملة يطالبون بالعمل لوقف معاناتهم الصعبة

09:45 - 09 تشرين أول / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم : رام الله

قالت جمعية الأسرى والمحررين "حسام" اليوم، إن أوضاع الأسرى في سجن الرملة صعبة ولا تطاق.

وأوضحت "حسام" في بيان صحفي، أن وضع الأسرى في هذا السجن لا يختلف كثيراً عما هو عليه في سجون الاحتلال الأخرى، حيث تمنع إدارته الزيارات عن غالبية الأسرى، كما تمنع إدخال المتطلبات والاحتياجات الضرورية لهم، مشيرة إلى أن سجن الرملة يكتسب أهمية خاصة بسبب وجود مستشفى بداخله، واحتجاز أسيرات فيه.

ودعا الأسرى الإداريون المعزولون في سجن الرملة، المؤسسات الدولية واللجنة الدولية للصليب الأحمر والمؤسسات الحقوقية، لوقف معاناتهم داخل العزل، وزيارتهم للاطلاع على أوضاعهم السيئة والسماح بزيارة ذويهم.

وأوضح المعتقلون الإداريون وعددهم 12، في رسالة وصلت إلى "حسام" أنهم محتجزون في زنازين صغيرة في عزل 'أيلون' وهي مليئة بالكاميرات وأجهزة التنصت.

وأفاد الأسرى بأن إدارة المعتقل لا تقدم أي علاج طبي للأسرى المعزولين ولا تقوم بفصحهم لمعرفة وضعهم الصحي، وتمنع عنهم الصحف وتحرمهم من مشاهدة محطات الأخبار العربية، فضلا عن رداءة الطعام المقدم لهم كمّا ونوعا، ما يضطرهم لشراء احتياجاتهم الغذائية من الكانتين.

انشر عبر