شريط الأخبار

ارتفاع عدد وفيات "أنفلونزا الخنازير" بغزة إلى أربعة .. صحة غزة تؤكد نفاد أصناف من الأدوية

12:57 - 08 حزيران / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم : غزة

توفى الطبيب محمود الحداد (53 عاما) أخصائى جراحة الاوعية الدموية في مجمع الشفاء الطبي بمدينة غزة اثر اصابته بفيروس انفلونزا الخنازير وذلك باحدى المستشفيات الاسرائيلية ليرتفع الى أربعة عدد الوفيات جراء بدء ظهور الفيروس منذ 3 أيام.

وأوضح الدكتور معاوية حسنين مدير عام الاسعاف والطوارىء بوزارة الصحة الفلسطينية أن الدكتور الحداد كان يعاني من مشاكل طبية سابقة قبل إصابته بفيروس أنفلونزا الخنازير ونقل أمس مع 4 مصابين بالفيروس في حالة حرجة إلى مستشفي ايخلوف الإسرائيلي عبر معبر ايرز.

ونوه معاوية حسنين بأن وزارة الصحة في غزة تقوم بعمليات تطعيم للعاملين بالقطاع الطبي الحكومي والغير حكومي الذين هم على احتكاك وتواصل مع المرضى كي نجنبهم الإصابة بالفيروس .. وقال " هناك حالة من الاستنفار في صفوف الطواقم الطبية والصحية والوقائية من أجل السيطرة على الفيروس ومنعه من الانتشار".

وأوضح أنه تم تخصيص مستشفى النصر وقسمي الباطنة والصدر بمستشفى الشفاء بمدينة غزة ومستشفى غزة الاوروبى لاستقبال وعلاج أي حالة يشتبه بإصابتها بفيروس انفلونزا الخنازير .. مشيرا إلى أن وزارة الصحة بحاجة إلى كميات من التطعيمات والأدوية مثل أقراص التمفلو 75 ملجرام والتمفلو 45 ملجرام والعلاج السائل (الشراب) للاطفال.

وناشد معاوية حسنين المجتمع الدولى بكسر الحصار الاسرائيلى عن قطاع غزة .. محذرا من ان المواطنين فى غزة تحدق بهم اخطار جمة خاصة بعد ظهر فيروس أنفلونزا الخنازير .. مشيرا الى أن الخطورة تكمن فى ان قطاع غزة هو شريحة ضيقة من الارض ويعد من اكثر المناطق فى العالم اكتظاظا بالسكان حيث يعيش عليه مليون و700 الف انسان.

وقال " كما أناشد العالم العربى والاسلامى وكافة المنظمات والاتحادات الطبية والجمعيات الخيرية بسرعة ارسال أجهزة غسيل الكلى الى الفلسطينيين فى قطاع غزة حيث أن مستشفيات شمال القطاع فى حاجة الى 5 وحدات غسيل لمرضى الكلى ومستشفيات وسط قطاع غزة فى امس الحاجة الى وحدتين غسيل كلى وجنوب قطاع قطاع غزة يحتاج وبصورة عاجلة الى 5 وحدات غسيل كلى".

وأضاف " ان مستشفيات قطاع غزة أيضا فى حاجة ملحة وضرورية الى أجهزة تشخيصية للقسطرة القلبية وأجهزة رنين مغناطيسى وأجهزة الاتصال اللاسلكية الخاصة بسيارات الاسعاف والتواصل مع المستشفيات وأجهزة (GBS ) لتوجيه سيارات الاسعاف فى حالات الطوارىء العاجلة".

وأشار الى " نفاد 141 نوعا من الادوية الرئيسية ونفاد أكثر من 130 نوعا من المستهلك الطبى وأدوية مرضى السرطان والمرضى الاطفال دون سن العام وامراض الكلى وزراعة الاعضاء وأمراض السيدات الحوامل والامراض المزمنة وامراض الازمة الصدرية والقلب .. وهذا فى حد ذاته كارثة انسانية خطيرة".

انشر عبر