شريط الأخبار

مخاوف "أنفلونزا الخنازير" بغزة.. المواطنون يستبدلون كلمات التهاني للحجاج بـ"حج سعيد من بعيد"

10:29 - 06 حزيران / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم – "خاص"

مع استمرار وصول وفود الحجاج الفلسطينيين إلى قطاع غزة، وكما هو الحال في كل عام يتوافد المهنئون والأقارب والأصدقاء لتهنئة الحجاج، حيث يستقبلوهم بكلمات اعتاد المواطنون عليها، كـ" حجة مقبولة، الحمد لله على السلامة، ربنا يتقبل، حج مقبول وسعي مشكور وذنب مغفور".

 

في غزة يبدو الوضع اليوم مختلفاً، فالشائعات التي خرجت مؤخراً حول ظهور حالات أنفلونزا خنازير في القطاع، رغم تأكيد مصادر طبية لها، أثرت بشكل كبير على سكان القطاع، وعلى تقاليد استقبال الحجاج فيه، وإن كانت لم تصل حتى الآن إلى حد المخاوف الحقيقية.

 

المواطن محمد حسنين قال إنه فضل عدم الذهاب لتهنئة عمه الحاج بعد سماعه بوصوله إلى أرض غزة عائداً من الديار الحجازية، وقال إنه متخوف من العدوى بمرض أنفلونزا الخنازير، وأن الوقاية خير من العلاج حسب قوله.

 

وأضاف أنه سمع الكثير عن انتشار مرض أنفلونزا الخنازير بين الحجاج رغم تطعيمهم قبل سفرهم إلى الديار الحجازية، وانه يفضل الذهاب لتهنئة عمه بعد فترة من الوقت.

 

مخاوف المواطن حسنين لم تلق اهتماماً عند المواطن أحمد نصر الذي قال إن الواجب والأخلاق تحتم عليه الذهاب لاستقبال أي حاج له صلة قرابة أو صداقة به، وأضاف أن الشائعات التي تنتشر بين الناس حول مرض أنفلونزا الخنازير، لا أساس لها من الصحة حسب قوله، لأن كافة الحجاج تلقوا التطعيمات اللازمة.

 

الحاج محمد الرنتيسي من جهته قال إن لم يلحظ أي فرق في استقباله من قبل أحبائه وأقاربه بعد عودته من الديار الحجازية، سوى بعض الكلمات التي بدأ المواطنون في تداولها، وتعبر عن طبيعة الحالة التي يعيشونها، وقال إن عدداً من أقربائه استقبلوه بالقول" حج سعيد من بعيد" في إشارة منهم إلى رفضهم التقبيل، خوفاً من العدوى.

 

يشار هنا إلى أن وزارة الصحة في قطاع غزة نفت وجود أي من الإصابات بمرض أنفلونزا الخنازير في القطاع، وقالت إن الحالات التي اشتبه بإصابتها بالمرض، كانت تعاني من التهابات رؤية شديدة فقط.

 

ورغم هذا النفي أكدت وزارة الصحة في رام الله حصولها على معلومات تؤكد وجود خمس حالات مصابة بمرض أنفلونزا الخنازير في غزة.

انشر عبر