شريط الأخبار

الدعوة لإقامة صلاة الجمعة في حي الشيخ جراح.. والاحتلال يقدم الشيخ صلاح للمحاكمة

05:38 - 03 حزيران / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

أعلنت لجنة أهالي حي الشيخ جراح وسط مدينة القدس المحتلة عن إقامة صلاة الجمعة يوم غدٍ في الحي، بالقرب من المنازل التي استولت عليها الجماعات اليهودية المتطرفة.

 

وأوضحت أن خطيب الجمعة سيكون الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الإسلامية في أراضي عام 1948.

 

وأوضحت اللجنة، في بيان وصلت 'وفا' نسخة منه، اليوم أن صلاة  الجمعة تأتي في ظل تصعيد الاحتلال الإسرائيلي وأذرعه استهداف حي الشيخ جراح بالتهويد، والاستيلاء على مزيد من البيوت الفلسطينية في الحي، وفي ظل حملات من الملاحقات والاعتقالات والاعتداءات المتكررة على المقدسيين، وتصاعد عمليات الترحيل من قبل الاحتلال والتطهير العرقي، وإسكان المستوطنين اليهود مكانهم، في مدينة القدس بعامة، وفي حي الشيخ جراح على وجه الخصوص.

 

في هذه الأثناء قال خالد زبارقة محامي رئيس الحركة الإسلامية داخل أراضي 1948 الشيخ رائد صلاح، اليوم، إن الجلسة الأولى من محاكمة الشيخ صلاح ستعقد الأحد المقبل بمحكمة الصلح الإسرائيلية غربي مدينة القدس المحتلة، في ملف خطبة الجمعة التي ألقاها الشيخ صلاح في حي وادي الجوز وسط مدينة القدس بتاريخ 16/2/2007 .

 

يذكر أن هذه الخطبة ألقاها الشيخ صلاح أمام المئات من أهالي القدس وأهالي 1948، بعد أن منعوا من دخول المسجد الأقصى من قبل قوات الاحتلال، التي جاءت بعد أيام قليلة من بدء الاحتلال الإسرائيلي اقترافه جريمة هدم جزء من المسجد الأقصى، المتمثلة بهدم طريق باب المغاربة، وما أعقبها من أحداث احتجاج واعتصام من قبل المواطنين، ونشاطات احتجاجية أخرى ساهمت فيها الحركة الإسلامية داخل أراضي عام 1948، والتي منع في أعقابها الشيخ صلاح من دخول المسجد الأقصى.

 

وذكر المحامي زبارقة أنّ النيابة الإسرائيلية توجه للشيخ رائد صلاح تهمتي 'التحريض على العنف والتحريض على العنصرية'، وسيتمّ خلال جلسة الأحد الاستماع إلى ثلاثة من شهود النيابة.

 

 ويشار هنا أن هذا الملف هو ضمن عدة ملفات ولوائح اتهام تدعيها المؤسسة الإسرائيلية الإحتلالية ضد الشيخ صلاح.

انشر عبر