شريط الأخبار

محاكمة الشيخ رائد صلاح بسبب خطبة جمعةالأحد القادم

01:18 - 03 كانون أول / ديسمبر 2009


فلسطين اليوم-غزة

أفادت " مؤسسة الأقصى للوقف والتراث"، صباح اليوم الخميس 3/12/2009م أنه ستعقد يوم الأحد القادم في ما تسمى بـ" محكمة الصلح" بالقدس المحتلة  الجلسة الأولى لمحاكمة الشيخ رائد صلاح – رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني – في ملف خطبة الجمعة في حي وادي الجوز/منطقة الصوانة بالقدس بتاريخ 16/2/2007 م .

ويذكر أن هذه الخطبة ألقاها الشيخ رائد صلاح أمام المئات من أهل القدس وأهل الداخل الفلسطين، بعد أن منعوا من دخول المسجد الأقصى المبارك، من قبل قوات الإحتلال الصهيوني.

وجاءت الخطبة  بعد أيام قليلة من بدء الإحتلال الصهيوني إقترافه جريمة هدم جزء من المسجد الأقصى المبارك ، المتمثلة في هدم طريق باب المغاربة ، وما أعقبها من أحداث إحتجاج وإعتصام من قبل أهل القدس وأهل الداخل الفلسطيني ، ونشاطات إحتجاجية أخرى ساهمت فيها الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني ، والتي منع في أعقابها الشيخ رائد صلاح من دخول المسجد الأقصى المبارك .

وقال المحامي خالد زبارقة – من طاقم محامي الشيخ رائد صلاح:" أنه وبحسب إدعاء الشرطة الصهيونية فإنّ النيابة توجه للشيخ رائد صلاح تهمتي التحريض على العنف والتحريض على العنصرية".

وأضاف المحامي:" بأنه سيتمّ  خلال جلسة الأحد الإستماع الى ثلاثة شهود من شهود النيابة ، ويشار هنا أن هذا الملف هو ضمن عدة ملفات ولوائح إتهام تدعيها المؤسسة الصهيونية الإحتلالية ضد الشيخ رائد صلاح ، كلها على خلفية نشاط الشيخ رائد صلاح والحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني وقياداتها ، في نصرة المسجد الأقصى المبارك، ومدينة القدس" .

 

انشر عبر