شريط الأخبار

إسرائيل تحرض على العرب في أثينا

12:20 - 03 تموز / ديسمبر 2009

إسرائيل تحرض على العرب في أثينا

فلسطين اليوم- وكالات

حاول ممثل إسرائيل بمؤتمر منظمة الأمن والتعاون في أوروبا بالعاصمة اليونانية أثينا التحريض على أنظمة التعليم العربية، مدعياً أنها تحث على التطرف والكراهية، وقد عقد المؤتمر السابع عشر للمنظمة وسط احتجاجات من قبل مناهضي الحرب والعولمة اليونانيين والأجانب.

وانتهز ممثل إسرائيل فرصة الحديث بالمؤتمر -الذي اختتم أمس الأربعاء- ليتحدث عن "مناخ الكراهية" الذي يحيط بإسرائيل، وخص بالذكر مناهج التعليم العربية، وذلك بحضور العديد من المسؤولين العرب الذي شرحوا وجهات نظر بلدانهم ورؤيتها للحل بمنطقة الشرق الأوسط.

وناقش المشاركون بالمؤتمر الذين جاؤوا من أكثر من خمسين دولة على مدى يومين قضايا الأمن والاستقرار بأنحاء العالم، وخاصة مناطق الصراع  مثل الشرق الأوسط وأفغانستان، كما تطرقوا إلى قضايا التنمية والهجرة والتغييرات المناخية والمرأة والتمييز.

وعقد المؤتمرون نهاية اليوم الثاني مؤتمرا صحفيا أعلن فيه رئيس الوزراء اليوناني تسليم جورج باباندريو رئاسة المنظمة إلى أوزبكستان، وأعلن أن المؤتمرين نجحوا بالتوصل لاتفاق حول تحركات المنظمة المستقبلية بعد سبع سنوات من الاختلاف وعدم التوافق.

وبشأن إمكانية قيام اليونان بأي مبادرة للسلام بالشرق الأوسط، رفض باباندريو نفي أو تأكيد الخبر، لكنه أكد أن حل النزاعات هو من أولويات المنظمة وواجباتها.

 وأعلن رئيس الوزراء اليوناني بالختام نتائج ومقررات المؤتمر والتي جاءت عامة، حيث دعت لتعزيز الأمن والاستقرار بالعالم، ومحاربة الإرهاب والتطرف وانتشار الأسلحة، ودعم مكانة المرأة على جميع الأصعدة، ومحاربة جرائم الكراهية، إضافة إلى تشديد محاربة تزوير مستندات السفر.

انشر عبر