شريط الأخبار

استنفار أمني في قاعدة تابعة لسلاح البحرية في حيفا

09:02 - 02 حزيران / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

حدثت فوضى عارمة وكبيرة في قاعدة سلاح البحرية الإسرائيلية بحيفا، بعد دخول سيارة إلى القاعدة دون تصريح مُسبق، وقد بادر الجنود لمطاردتها و ملاحقتها، كما وتم الإعلان عن حالة الطوارئ في القاعدة.

وبعد دقائق من المطاردة.. تبين أن الذي دخل للقاعدة دون إذن، هو نائب رئيس إحدى قطع البحرية التابعة لسلاح البحرية الإسرائيلية.

يشار إلى أن الحادثة وقعت قبل حوالي شهر، وقد بدأت بدخول اعتيادي للسيارات لداخل القاعدة التابعة لسلاح البحرية في حيفا، وبعد لحظات قليلة دخلت سيارة إلى القاعدة وواصلت السير دون أن تُمنح التصريح بالدخول، وهو ما أثار دهشة الجنود الذين لم يتعرفوا على السيارة، وبدؤوا بملاحقتها.

وكانت تخوفات الجنود تتمركز حول دخول عناصر معادية إلى القاعدة، وقد تم الإعلان في تلك اللحظة عن حدوث عملية تسلل، أدت إلى استنفار كافة القوات في القاعدة.

واستطاع الجنود بعد مرور دقائق عصيبة عليهم، التعرف على السيارة ومن بداخلها، حيث تبين أن ضابط كبير في قوة الكوماندوز البحري 13، هو من يقود السيارة.

وأشارت صحيفة "معاريف" التي كشفت النقاب عن الحادثة، إلى أن الاستعدادات وأوامر الطوارئ رُفِِعت، وعادت الأمور إلى ما كانت عليه، بعد أن أفصح الضابط عن هويته لضابط الحراسة.

انشر عبر