شريط الأخبار

نابلس: الشرطة تقبض على متهمين بالتسول باسم "الأسرى"!

08:28 - 02 تموز / ديسمبر 2009

فلسطين اليوم : نابلس

ألقت شرطة نابلس القبض على شخصين بتهمة بالقيام بعمليات نصب واحتيال والتسول باسم الأسرى!

وأوضح المكتب الإعلامي للشرطة انه تم القبض على المتهمين اللذين قاما بعمليات جمع نقود من أصحاب المحال التجارية وأصحاب المركبات بحجة أنهما كانا قيد الأسر في سجون الاحتلال ولا يملكان من المال ما يتيح لهما الوصول إلى منزليهما في محافظة أخرى.

وأشار إلى أن المتهمين وبعد أن تم القبض عليهما أبرزا لرجال المباحث العامة أوراقاً مزورة تفيد بأنهما كانا قيد الاعتقال في سجون الاحتلال، لكنهما ما لبثا أثناء التحقيق معهما أن اعترفا بتزوير تلك الوثائق واستخدامها في أكثر من محافظة لجمع النقود من المواطنين، لافتاً الى انه تمت إحالة هذه القضية إلى النيابة العامة لاستكمال الإجراءات القانونية ضد المتهمين.

وأوضح المستشار القانوني لديوان مدير عام الشرطة الرائد خالد سباتين، أن مثل هذه العمليات تشكل جريمة تسول بالاستناد إلى ادعاء كاذب، فضلا عما تتضمنه من جريمة تزوير أوراق خاصة، ما يجعل المتهمين مخالفين لأحكام قانون العقوبات.

وحذر مدير شرطة محافظة نابلس العقيد رشيد حمدان المواطنين من استغلالهم عبر استعطافهم من قبل بعض المحتالين الذين يستغلون قضايا حساسة وعاطفية كقضية الأسرى أو بعض القضايا المتعلقة بالشهداء لاستغلالهم، مشيراً إلى تكرار هذا الأسلوب في عدة مناطق.

ودعا العقيد حمدان المواطنين إلى إبلاغ الشرطة على الرقم المجاني 100 عن أي شخص يقوم بجمع أية تبرعات تحت أي اسم كان، وترك الأمر لرجال الشرطة لتفحص ذلك، مؤكداً متابعة الشرطة لهذا الأمر بشدة وحزم وملاحقة مثل هؤلاء المتسولين.

وذكرت الشرطة انها سجلت ما مجموعه 8 قضايا تسول في محافظات الضفة خلال الشهرين الماضيين، لافتة الى ملاحقتها ومحاربتها هذه الظاهرة نظرا لما تنطوي عليه من أضرار.

انشر عبر