شريط الأخبار

ماذا يحضر الجيش الإسرائيلي للمواجهة المقبلة في غزة؟

10:45 - 30 تشرين أول / نوفمبر 2009

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

يواصل الجيش الإسرائيلي استعداداته على الجبهة الشمالية، ولم يعد الأمر مقتصراً على التدريبات العسكرية براً وجواً وبحراً، إضافةً إلى المناورات المشتركة مع الجيش الأمريكي، بل خصص موازنة كبيرة للتدريب على الأجهزة الإليكترونية، ومنها أجهزة "تقمص الشخصية".

ولفتت الإذاعة العبرية العامة إلى أن أبرز ما في هذه الأجهزة هو كيفية توجيه ضربات مكثفة وصائبة نحو عناصر "معادية" في الأحياء وبين البيوت، فيما الجنود بدورهم يصوّبون بنادقهم نحو الهدف، وتشمل التدريبات أيضاً محاكاة سيناريوهات تتوقعها تقارير عسكرية إسرائيلية بينها احتمال اختطاف جنود وهو أكثر ما يقلق إسرائيل في هذه الفترة.

كما خصص الجيش الإسرائيلي موازنة لصناعة طائرات من دون طيار من النوع الذي يمكن تفكيكه ووضعه داخل حقيبة مع جهاز مشغل للطائرة ويمكن استخدامها لاستكشاف الهدف من بعد ثلاثمائة متر على الأقل.

ويركز الجيش الإسرائيلي على صناعة "الروبوت" وينوى تصنيع كمية كبيرة من جهاز "أى - بوى" وهو على شكل كرة، ويحتاجه الجيش في حال تجدد المواجهات في الأراضي المحتلة وداخل قطاع غزة، إذ يساعده على استكشاف المخابئ والأنفاق والبيوت الملغومة، وإمكان تفكيكها قبل اقتحام الوحدات العسكرية المكان.

انشر عبر