شريط الأخبار

نتنياهو لأبي مازن: إن لم تعد للمفاوضات فـ"حماس" ستكون الكاسبة

10:45 - 29 حزيران / نوفمبر 2009

فلسطين اليوم : ترجمة خاصة

شكك رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو اليوم الأحد في التزام رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بالسلام، قائلاً :"إن الوقت حان للتفاوض بعد أن فرضت إسرائيل تجميداً مؤقتاً على بناء المستوطنات".

وأبلغ نتنياهو الصحفيين في ميناء "إيلات" ( أم الرشراش): "من غير الواضح بالنسبة لي ما إذا كانت السلطة الفلسطينية مستعدة لدخول المفاوضات".

وقال :"اعتقد أنهم بحاجة لاتخاذ قرار بدخول المفاوضات"، مضيفاً:" أصبح من الواضح اليوم لكل من يفحص الحقائق بأن إسرائيل ترغب وتريد السلام، ولكنني لا أرى الجدية في الطرف الفلسطيني بل إن هنالك مؤشرات أخرى، فهم يضعون شروطاً مسبقة لدخول لمفاوضات من نقطة البداية وأنا أرى بأن توجه السلطة الفلسطينية لمحكمة "لاهاي" ضدنا بما يتعلق بتقرير "جولدستون" هي محاولة سخيفة"، كما عبّر.

وتابع يقول:" آمل أن يفعل الفلسطينيون الأفضل لهم وللسلام وإلا فإن البديل سيكون في استفادة "حماس" وشريكتها إيران وحلفائهم الآخرين"، على حد قوله.

انشر عبر