شريط الأخبار

سياسية فرنسية: لو كانت يد هنري مصرية .. لأسقط الجزائريون قتلى في بلادنا

05:10 - 23 تموز / نوفمبر 2009

 

باريس/ أبدت مارين لوبان نائب رئيس الجبهة الوطنية الفرنسية امتعاضها من السلوك الهمجي للجماهير الجزائرية في فرنسا احتفالا بالتأهل إلى كأس العالم، مطالبة بضرورة سن قانون يمنع ازدواج الجنسية.

 

وشهدت مدن فرنسية على رأسها باريس ومرسيليا احتفالات جزائرية الأربعاء الماضي بعد فوز فريقهم الوطني على مصر وبلوغ كأس العالم 2010.

 

ولجأ الجزائريون كعادتهم إلى العنف في احتفالاتهم، فأحدثوا تلفيات في عدد كبير من السيارات والمحال التجارية ما أجبر الشرطة الفرنسية على استخدام الغازات المسيلة للدموع لتفريقهم واعتقال عدد منهم.

 

وتأهل المنتخب الفرنسي إلى كأس العالم في اليوم نفسه بعد التعادل مع أيرلندا 1-1 في إياب الملحق الأوروبي، وهو اللقاء الذي شهد تسجيل "الديوك" هدف غير شرعي حينما استخدم تييري هنري يده للسيطرة على الكرة قبل تمريرها إلى ويليام جالاس محرز الهدف.

 

وأشارت لوبان إلى أن الشوارع الفرنسية كانت ستشهد قتلى في حال خسارة المنتخب الجزائري أمام نظيره المصري في المباراة الفاصلة في السودان.

 

وقالت في تصريحات نقلتها وكالات الأنباء العالمية ووسائل الإعلام الفرنسية: "إذا كانت يد هنري مصرية (وفاز منتخب مصر)، كانت الشوارع هنا ستشهد سقوط قتلى".

 

وتابعت "على هؤلاء الشباب أن يختاروا بين الجنسيتين الفرنسية والجزائرية، لا يمكن للإنسان أن يحب بلدين ويقتسم قلبه نصفين بينهما".

 

وتأتي محاربة الهجرة غير الشرعية ومفهوم تدعيم الهوية الوطنية الفرنسية على رأس أولويات الجبهة الوطنية الفرنسية.

 

انشر عبر