شريط الأخبار

غزة : كمية غاز الطهي الواردة إلى القطاع تلبي 14% من الاحتياجات

10:01 - 23 تموز / نوفمبر 2009

فلسطين اليوم : غزة

بينت مؤشرات مشروع متابعة حركة المعابر الذي ينفذه مركز التجارة الفلسطيني "بال تريد" أن إجمالي كمية الغاز الواردة إلى القطاع عبر معبري كرم أبو سالم وناحل عوز منذ مطلع الشهر الحالي وحتى يوم الخميس الماضي بلغت 757 طناً، وذلك في الوقت الذي يحتاج القطاع فيه إلى نحو 5250 طناً خلال الفترة المذكورة ما يعني أن كمية الوارد من الغاز تعادل نسبة 14% من إجمالي الاحتياجات المطلوب تلبيتها فعلياً.

وأوضحت البيانات ذاتها أن معدل عدد شاحنات البضائع الواردة عبر معبري كرم أبو سالم والمنطار بلغت خلال الفترة الماضية نحو 106 شاحنات يومياً ما نسبته 22% من إجمالي معدل حركة البضائع اليومية حسبما كان معمولاً به قبل الحصار المفروض، إذ بلغ المعدل اليومي لعدد الشاحنات الواردة إلى القطاع نحو 75 شاحنة.

وأشارت بيانات المشروع إلى أن إجمالي عدد الشاحنات الواردة إلى المعبرين المذكورين منذ مطلع الشهر الحالي بلغ 1863 شاحنة منها ما نسبة 11% عبارة عن مساعدات إنسانية واردة للمنظمات الدولية فيما النسبة المتبقية اشتملت على السلع الاستهلاكية كماً ونوعاً بالقياس على ما كان مسموحا بدخوله من السلع المختلفة قبل الحصار المفروض.

على صعيدٍ متصل، قلل محمود الشوا رئيس جمعية شركات الوقود بغزة، من أثر كمية الغاز المحدودة التي سمح الاحتلال بإدخالها إلى القطاع خلال الأيام العشرة الماضية على متطلبات الأزمة الحادة التي يعاني منها القطاع إثر خلو محطات توزيع الغاز من أي مخزون منذ أكثر من شهرين.

وبيّن الشوا في تصريح صحفي، أن هذه الكمية تقدر بنحو 350 طناً ما يعني أنها لا تكفي في ظل الأزمة الراهنة لسد احتياجات القطاع ليوم واحد.

وأكد أن فتح معبر الشجاعية "ناحل عوز" المخصص لتزويد القطاع بالوقود ليوم واحد في الأسبوع شكل السبب الأساس في هذه الأزمة، مطالباً الجانب الإسرائيلي بفتح المعبر المذكورة لمدة يومين أسبوعياً على أن يتم تزويد القطاع في كل يوم بما مجموعه نحو 15 شاحنة ما يقدر بنحو 700 طن أسبوعياً كحد أدنى.

وأوضح الشوا أنه طالب اللجنة الاقتصادية الإسرائيلية في معبر "إيرز" بتمديد ساعات العمل في معبر ناحل عوز لتلبية هذا المطلب خاصة بعد أن ثبت فعلياً أن قدرة معبر كرم أبو سالم محدودة جداً على تلبية احتياجات القطاع بالوقود، لافتاً في هذا السياق إلى ضعف ومحدودية قدرة شبكة التمديدات وضخ الغاز القائمة في المعبر المذكور على تزويد القطاع باحتياجاته من غاز الطهي.

ونوه إلى أن الجانب الإسرائيلي عمل أمس، على تزويد القطاع بنحو 50 طناً من الغاز عبر المعبر المذكور حتى ساعات ظهر أمس، مؤكداً أن قطاع غزة بات بحاجة إلى تزويده على مدار عشرة أيام متواصلة بما لا يقل عن 500 طن يومياً ثم العودة إلى تزويد القطاع بكميات منتظمة لا تقل يومياً عن 250 طناً كي تتم معالجة هذه الأزمة.

انشر عبر