شريط الأخبار

عاموس جلعاد إلى القاهرة لانجاز ملفات التهدئة والترتيبات الأمنية والمعابـر

08:41 - 23 تموز / نوفمبر 2009

فلسطين اليوم- القدس

أكدت مصادر مطلعة في العاصمة المصرية  لصحيفة "المنار" المقدسية أن اتصالات سرية بدأت في القاهرة وبرعايتها بين حركة حماس وإسرائيل لنفض الغبار عن ملفي التهدئة والترتيبات الأمنية والمعابر، وهي الملفات التي أنجزت في عهد حكومة ايهود اولمرت رئيس وزراء اسرائيل السابق.

وقالت المصادر أن عاموس جلعاد مدير الشعبة السياسية والأمنية في وزارة الحرب الإسرائيلية سيصل إلى القاهرة قريبا، للعمل على ربط هذه الملفات مع ملف تبادل الأسرى في إطار ترتيب الأوضاع الأمنية على حدود إسرائيل الجنوبية ، حيث تم التوصل إلى اتفاق طويل الأمد بخصوص الوضع الأمني وإعادة فتح المعابر التجاربة والسماح بإدخال البضائع بكافة أنواعها الى القطاع، والاتفاق الذي سيعلن عنه قريبا بخصوص هذه الترتيبات لن يشمل معبر رفح الذي تقول المصادر أن انجازه سيتم في إطار آخر تعمل عليه القاهرة، لتحقيق نتائج في ميدان وملف آخر قد يكون ملف المصالحة في الساحة الفلسطينية.

وربطت المصادر بين هذه التحركات العاجلة والسرية وبين تصريحات وزير الداخلية في حكومة غزة، والتي أكد فيها أن المقاومة ستكون بالتنسيق والتوافق بين جميع الفصائل، وأن لا صواريخ تطلق على إسرائيل من قطاع غزة إلا في حالات الاجتياح.

وأضافت المصادر للصحيفة أن حركة حماس أبلغت جهات أوروبية وإقليمية بهذا التطور الذي سيكشف عنه قريبا، وتهدف الحركة من ورائه تسويق نفسها رقما مركزيا وبثوب معتدل يمكن فتح الابواب له للمشاركة في العملية السلمية في مراحل قادمة.

انشر عبر