شريط الأخبار

في بيت حانون .. الاحتلال دمّر 200 منزل كلياً و2000 جزئياً و70 بئراً للمياه

08:32 - 20 حزيران / نوفمبر 2009

فلسطين اليوم : غزة

أجمع مواطنون ومختصون على أهمية تجاوز نقص الإمكانات بسبب الحصار المفروض، والعمل على الإيفاء باحتياجات المواطنين في بلدة بيت حانون.

وقالوا إن سكان البلدة يعانون من عدة مشكلات واحتياجات متعلقة بخدمة التيار الكهربائي والبنية التحتية بسبب الحصار وتتابع العدوان الإسرائيلي، مؤكدين ضرورة التباحث في حصر هذه الاحتياجات وبحث وسائل تلبيتها رغم الحصار.

جاء ذلك خلال لقاء مفتوح نظمته الهيئة الفلسطينية لحقوق المواطن "ديوان المظالم" في مقر بلدية بيت حانون، أمس، بحضور ممثلين عن شركة توزيع الكهرباء والبلدية والهيئة ومواطنين.

وأشار رئيس البلدية الدكتور محمد الكفارنة، إلى المعاناة الخاصة التي تتعرض لها بلدة بيت حانون، التي شهدت خلال السنوات الماضية نحو 20 اجتياحاً تم خلالها تدمير نحو 200 منزل بشكل كلي، ونحو 2000 منزل بشكل جزئي، بالإضافة إلى تدمير 70 بئراً للمياه، وتجريف 650 دونماً من الأراضي المزروعة بأشجار الحمضيات.

وتحدث حول جهود البلدية لإعادة ترميم وإصلاح بعض الشوارع والطرق الرئيسة والفرعية في البلدة وشبكات الصرف الصحي والمياه، عبر الاستفادة من عقد توأمة مع بلدية "زيتون بورنو" التركية

وفي مداخلته، قال المهندس ماهر عياش مدير شركة توزيع الكهرباء في محافظة شمال غزة، إن معاناة الناس بسبب انقطاع التيار الكهربائي ناجمة عن النقص في كميات الطاقة المتوفرة، مشيراً إلى أن البلدة جزء من باقي مناطق القطاع التي تتعرض لانقطاع التيار، بسبب سياسة الشركة في توزيع الطاقة المتوفرة على المناطق في جميع أنحاء محافظات غزة.

وأضاف إن بيت حانون تحتاج إلى كمية مضاعفة من الطاقة الكهربائية خلال فصل الشتاء قد تصل إلى 8 ميغاواط، بالإضافة إلى تأثيرات تلف بعض الخطوط والشبكات الناجمة عن الاعتداءات الإسرائيلية ومرور وقت طويل على استخدامها.

بدوره، أكد المحامي صلاح عبد العاطي مدير "الهيئة المستقلة" في محافظتي غزة وشمالها، على واجب البلديات في توفير الخدمات للمواطنين، والمتمثلة في النظافة والطرق والبنية التحتية ومياه الشرب، لافتاً إلى أن الهيئة تلقت عدداً من الشكاوى بهذا الخصوص.

وأوضح أن عدداً من الشكاوى تتعلق بحقوقهم الخدمية، ومنها عدم تعبيد الشوارع التي دمرت بعد العدوان الإسرائيلي الأخير وإنارة الشوارع النائية.

وطالب عبد العاطي بلدية بيت حانون بالاهتمام بواقع المناطق المهمشة في البلدة، لاسيما منطقة عزبة بيت حانون التي تعاني نقصا كبيرا في الخدمات الواجب أن تقدمها البلدية.

من جانبهم، قدم مواطنون شاركوا في اللقاء مداخلات قصيرة حول أشكال معاناتهم بسبب نقص الخدمات التي تمثلت في البنية التحتية من طرق وصرف صحي ونظافة، إلى جانب المشكلات المتعلقة بطبيعة هذه الخدمات في المناطق النائية والحدودية في البلدة.

انشر عبر