شريط الأخبار

موسى يطالب مجلس الأمن والأمم المتحدة بالتدخل لوقف الاستيطان

06:57 - 18 تموز / نوفمبر 2009

فلسطين اليوم – قسم المتابعة

أدان الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى، اليوم، قيام الحكومة الإسرائيلية بالمصادقة على بناء 900 وحدة استيطانية جديدة في القدس الشرقية.

 

وشدد موسى، في بيان صحفي على أن هذه القرار الإسرائيلي هو أكبر دليل على صحة الموقف العربي والفلسطيني برفض المفاوضات في ظل الاستيطان واستثناء القدس وضرورة التمسك به وضمان ثباته.

 

وأكد موسى على ضرورة قيام الأمين العام للأمم المتحدة وأعضاء مجلس الأمن الدولي باتخاذ موقف واضح إزاء عمليات الاستيطان غير المشروعة والمتصاعدة في الأراضي الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس الشرقية، والتي سيترتب عليها تداعيات خطيرة على جهود السلام ومستقبل الأمن والاستقرار في المنطقة .

 

وأشار إلى أن هذا القرار يمثل خطوة تصعيدية واضحة وخطيرة تعكس السياسة الحقيقية للحكومة الإسرائيلية إزاء جهود تحقيق السلام في المنطقة .

 

وأضاف موسى أن الدعوة إلى استئناف المفاوضات ما يقولون 'دون شروط مسبقة ' وبما يسمح لإسرائيل باستمرار مثل هذه الممارسات غير القانونية أثناء المفاوضات هي'وصفة للفشل'، وفي ظل هذه السياسات سيكون من المستحيل الحديث بجدية عن رغبة البعض في عقد مؤتمر دولي أو أية اقتراحات لا تشمل وقف الاستيطان كمتطلب رئيسي يواكب أي تحرك جدي.

انشر عبر