شريط الأخبار

غزة: أسعار الأضاحي تواصل ارتفاعها رغم إدخال آلاف العجول إلى القطاع

08:21 - 18 حزيران / نوفمبر 2009

فلسطين اليوم : غزة ( كتب/ محمد الجمل)

اشتكى عشرات المواطنين من ارتفاع أسعار الأضاحي رغم إدخال سلطات الاحتلال آلاف الأبقار والعجول إلى قطاع غزة، خلال الفترة الماضية.

وبدا إقبال المواطنين على مزارع الأبقار والأغنام والأسواق المخصصة لبيع الأضاحي محدوداً هذا العام مقارنة بالأعوام الماضية.

وقد شهد سوق رفح الأسبوعي المخصص لبيع الأغنام والخراف حركة شرائية محدودة، إذ زارها عدد قليل من المواطنين وكان معظمهم يغادر السوق حين يستفسر عن الأسعار دون شراء.

المواطن رائد عياش وكان يهم بمغادرة السوق أوضح أنه قرر التخلي عن فكرة الأضحية هذا العام نظراً لارتفاع الأسعار.

عياش أشار إلى أنه توجه برفقة عدد من أقاربه إلى إحدى مزارع الأبقار بهدف شراء أضحية مشتركة، لكنهم غادروا المزرعة حين أخبرهم مالكها أن ثمن كيلو العجل حياً "22 شيكلا".

وأوضح أنه قرر عقب ذلك شراء خروف صغير ليرضي أبناءه لكنه لم يتمكن بسبب الأسعار المجنونة.

وبدت علامات السعادة واضحة على وجوه أبناء المواطن علاء جبر وهم يغادرون السوق ممسكين بخروف تم تهريبه من خلال الأنفاق.

المواطن جبر أكد أنه كان ينوي شراء حصة في بقرة لكن ارتفاع الأسعار حال دون ذلك، وبين أنه كان يفكر في إلغاء الأضحية هذا العام لولا إصرار أبنائه، ما اضطره لاقتراض مبلغ من أحد أصدقائه واستكمال ثمنها.

وأشار إلى أن المشكلة تكمن في أن عيد الأضحى جاء بعد سلسلة من المناسبات التي أثقلت كاهله، بدءا بموسم المدارس مروراً بشهر رمضان وعيد الفطر.

أما المواطن بسام أحمد فأشار إلى أنه اضطر مع شركائه لشراء عجل بمبلغ تزيد قيمته على 12 ألف شيكل، وأوضح أنه انتظر أكثر من أسبوعين لعل الأسعار تنخفض لكنه أجبر على الشراء بهذا السعر المرتفع في نهاية الأمر.

وبين أحمد أنه انقطع عن شراء الأضحية عدة سنوات بسبب ظروفه المالية الصعبة، لكن أبناءه أصروا هذا العام على الأضحية.

واستغرب ارتفاع أسعار العجول والأبقار رغم أن المزارع مكتظة بالمئات منها، وأشار إلى أنه لاحظ عزوف المواطنين عن الشراء.

واتهم مواطنون التجار والباعة بالاستغلال والاحتكار، وأكدوا أن أسعار الأضاحي في مصر أقل بكثير مما هي عليه في قطاع غزة، وكذلك الأمر في إسرائيل.

وأكد المواطن "أبو جمال" أن الخراف التي تصل القطاع من خلال الأنفاق تخضع لاحتكار مالكي الأنفاق وبعض التجار، كما تخضع الأبقار والعجول التي تصل عبر إسرائيل لاحتكار كبار التجار.

وطالب أبو جمال الجهات المعنية بمراقبة الأسعار وتحديد تسعيرة ثابتة للخراف والعجول، كي يتمكن المواطنون من شراء الأضحية.

انشر عبر