شريط الأخبار

عريقات: نحن أمام لحظة حقيقة.. ونسعى لاستصدار قرار من مجلس الأمن للاعتراف بالدولة

05:28 - 16 حزيران / نوفمبر 2009

فلسطين اليوم – رام الله

أكد الدكتور صائب عريقات، رئيس دائرة شؤون المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية، أن التحرك باستصدار قرار من مجلس الأمن بالاعتراف بالدولة الفلسطينية على حدود الرابع من حزيران عام 1967 قد بدأ.

 

وطالب عريقات دول العالم لدعم هذه الخطوة، مشيرا إلى أنه طالب الدول الأوروبية اليوم الوقوف مع القرار والتزامهم بالقرارات الدولية لإنهاء الإحتلال وتكريس مبدأ الدولتين.

 

واضاف جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده في دائرة شؤون المفاوضات اليوم"أنه بعد 18 عاما من المفاوضات وبينما كانت إسرائيل ولا تزال تفرض الوقائع على الأرض، بسلب الأراضي الفلسطينية وبناء المستوطنات والجدران بهدف إنهاء مشروع الدولتين، قررت القيادة الفلسطينية الذهاب إلى مجلس الأمن للحفاظ على حل مبني على أساس الدولتين".

 

وردا على تعليقات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو والتي قال فيها أن الرد سيكون أيضا أحادي الجانب، رأى الدكتور صائب أن أعمال اسرائيل الاستفزازية اليومية هي أحادية الجانب من خلال فرض حقائق على الأرض وفرض سيطرتها على القدس المحتلة، والإغتيالات والإعتقالات وهدم المنازل ومنع الفلسطينيين من الخروج أو الدخول إلى غزة بفرضها الإغلاق الكامل ومنع حتى الدواء في القطاع.

 

وأضاف الدكتور عريقات قائلا "نحن الآن أمام لحظة حقيقة. سوف نسعى لاستصدار هذا القرار من مجلس الأمن وتفعيل ميثاق جنيف الرابع لحماية الشعب الفلسطيني".

 

واختتم الدكتور صائب موضحا أن الرئيس محمود عباس سيقوم في الأيام القادمة بزيارة لدول أمريكا اللاتينية بينما يواصل الإتصالات مع رؤساء العالم لمساندة الموقف الفلسطيني المبني على الشرعية الدولية.

انشر عبر