شريط الأخبار

جمعية الرواد تختتم المرحلة الأولى من مشروع إعادة تدوير النفايات الصلبة لتحف فنية

09:21 - 15 تموز / نوفمبر 2009

فلسطين اليوم : غزة

اختتمت جمعية الرواد للشباب الفلسطيني في محافظة خان يونس المرحلة الأولى من مشروع تعزيز الثقافة البيئية لدى الأطفال في حفل أقيم بقاعة الهلال الأحمر.

واستعرضت الجمعية قطعا فنية أعيد تدويرها من نفايات صلبة ومخلفات شوارع إلى تحف وأشكال فنية تستخدم لتزين المنازل, حيث شارك بالمشروع عدد من المؤسسات الداعمة في المحافظة ومنها جمعية "شباب بلا حدود" وجمعية مبرة الخيرية و مركز الكرامة للطفل الفلسطيني ومركز معلومات الاتصال التابع لبلدية عبسان الكبيرة.

وأكد عاطف أبو دقة أمين سر مجلس إدارة الجمعية أن هذه المشاريع تساهم في تطوير وخلق روح الإبداع والابتكار لدى الأطفال ,إضافة إلى إمكانية الاستفادة من كل النشاطات والمعلومات التي يحصلون عليها في فترة تواجدهم في المشروع .

وأشار إلى أن فترة المشروع امتدت قرابة سبعة أشهر حيث استهدف أطفال من سن 9_14 عام قاموا بجمع مخلفات الشوارع والمنازل وأعادوا استخدامها لتحف فنية من خلال المشروع.

ونوه أبو دقه إلى أن المرحلة الثانية من المشروع ستبدأ في أوائل شهر ديسمبر من العام الحالي وتنتهي في نوفمبر لعام 2010.

وثمن أبو دقه دور مؤسسة التعاون باعتبارها الممول الرئيس للمشروع ,مشددا في الوقت نفسه على ضرورة دعم المشاريع من اجل تحسين البيئة والعمل على اكتساب الخبرات الموجودة لدى الأطفال.

بدوره عبر ممثل مؤسسة التعاون المهندس عاطف الغصين عن شده إعجابه لمهارة وإبداع الأطفال المشاركين في المشروع.

وفي نهاية الحفل توجه الحضور للإطلاع على معرض احتوى على عدد كبير من القطع الفنية التي صنعها الأطفال من مخلفات البيئة.

انشر عبر