شريط الأخبار

اتحاد نقابات أساتذة وموظفي الجامعات يحتجون على عدم تحقيق مطالبهم

02:44 - 15 حزيران / نوفمبر 2009

اتحاد نقابات أساتذة وموظفي الجامعات يحتجون على عدم تحقيق مطالبهم

فلسطين اليوم- غزة

أعلن مجلس اتحاد نقابات أساتذة وموظفي الجامعات الفلسطينية عن بدء الإجراءات النقابية التصعيدية، وذلك بتعليق الدوام في جميع الجامعات الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة يوم بعد غدٍ الثلاثاء، احتجاجاً على ما أسموه عدم تجاوب المعنيين لمطالب الاتحاد.

 

وأكد الاتحاد في تصريحات صحفية، أن مطالبه تتمثل في تطبيق المرسوم الرئاسي بخصوص تعديل نظام التقاعد العام ليشمل العاملين في الجامعات، إضافة إلى إقرار وتنفيذ علاوة غلاء المعيشة عن العام المنصرم، والتأمين الصحي، وإعفاء أبناء العاملين في  الجامعات الفلسطينية وأنظمة التفرغ العلمي والترقيات وغيرها ومن المطالب النقابية المشروعة، بحسب نص البيان.

 

ويعني إعلان الإضراب امتناع أكثر من 7000 عامل في الجامعات عن القيام بعملهم وحرمان أكثر من 150000 طالب وطالبة من الدراسة.

 

وحمل رئيس مجلس الاتحاد د. أمجد برهم المسؤولية الكاملة عن هذا التطور الخطير، لوزارة التعليم العالي التي قال إنها لم تكترث للنداءات التي وجهها الاتحاد بغية إنصاف العاملين والحفاظ على المسيرة الأكاديمية والوطنية في الجامعات الفلسطينية.

 

وأفاد الناطق الإعلامي للاتحاد د. موسى الرواشدة 'بأن تطبيق مرسوم السيد الرئيس الذي تكرم بإصدارة تقديرا لجهود ومكانة العاملين في الجامعات وتعزيزا لصمودهم وإنصافا لهم يأتي ضمن مسؤوليات وزارة التعليم العالي بالدرجة الأولى.

 

وأضاف أن هناك إجراءات نقابية لاحقه من ضمنها تعليق الدوام والاعتصام الحاشد للعاملين في الجامعات أمام مقر مجلس الوزراء ووزارة التعليم العالي في رام الله يوم الاثنين 23 الجاري إضافة إلى عقد مؤتمر صحفي لمجلس الاتحاد في ذلك اليوم، على أن تتبعه سلسة من الإجراءات التصعيدية سوف يعلن عنها في حينه.'

 

وأكد د. حسام نجيب رئيس نقابة العاملين في جامعة النجاح الوطنية، أن الاتحاد عازم على المضي في نضاله النقابي 'المشروع' حتى تحقيق جميع مطالب العاملين في الجامعات الذين ناضلوا وساهموا في بناء مؤسسات التعليم العالي وفي الحفاظ عليها وعلى الهوية الفلسطينية.

 

من جهته أبدى أ. سامي شعث رئيس نقابة العاملين في جامعة بير زيت استغرابه الشديد مما اسماه تنصل أسرة وزارة التعليم العالي من مسؤولياتهم تجاه حقوق العاملين في الجامعات الفلسطينية.

 

وقال أ. عبد القادر الدراويش رئيس نقابة العاملين في جامعة القدس المفتوحة، 'إن العاملين في الجامعات الفلسطينية قد صبروا وتحملوا الكثير حفاظاً على مسيرة الجامعات الأكاديمية والوطنية ومن حقهم الحصول على ما يضمن لهم حياه كريمة بعد تقاعدهم' .

 

وأعرب كل من د. عماد عوده رئيس نقابة العاملين في جامعة القدس ود. صالح عفانة رئيس نقابة العاملين في الجامعة العربية الأمريكية عن تقديرهما لمواقف الشخصيات والفعاليات الوطنية والفصائل والتنظيمات الوطنية والإسلامية المتضامنة مع العاملين في الجامعات والمؤازرة للاتحاد في نضاله المشروع لتحقيق مطالبه القانونية .

 

من جهة ثانية استنكر اتحاد نقابات أساتذة وموظفي الجامعات الفلسطينية، اعتقال رئيس وأعضاء نقابة العاملين في جامعة الأزهر واعتبر ذلك انتهاكا لحرية وقدسية الجامعات مثمنا في الوقت ذاته الجهود المبذولة لإطلاق سراحهم.

 

وناشد الاتحاد الجهات المختصة في السلطة الوطنية بالتدخل السريع لحل الأزمة المتفاقمة في الجامعات وذلك لضمان حقوق العاملين فيها وللحفاظ على التعليم العالي  الفلسطيني.

 

وثمن مجلس الاتحاد مواقف كافة الجهات والفعاليات الوطنية والإسلامية المؤيدة له وللعاملين في الجامعات الفلسطينية من أجل إحقاق حقوقهم المشروعة والحفاظ الجامعات الفلسطينية وكوادرها المناضلة والصامدة على أرض الوطن.

انشر عبر