شريط الأخبار

الرئيس البرازيلي يفاجئ بيرس: لماذا لا تلتقون بـ "حماس" إن كنتم تريدون سلاماً؟!

07:05 - 13 تموز / نوفمبر 2009

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

اقترح الرئيس البرازيلي، لولا دي سيلفا، نفسه وسيطا لاستئناف المفاوضات بين "إسرائيل" والفلسطينيين وجميع الدول العربية.

وقال سيلفا للرئيس الإسرائيلي شمعون بيريس، الذي أنهي عصر اليوم زيارة لبيونس آيرس، :"إنه مستعد لطرح الفكرة على رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس الذي يصل اليوم إلى البرازيل"، مؤكداً أنه "واثق من قبوله الفكرة".

وقال سيلفا:" إن "السلام" في الشرق الأوسط هو مصلحة برازيلية وعالمية".

فاجأ دي سيلفا ضيفه بيريس مرة أخرى حيث قال :"إنه مستعد للقاء جميع الأطراف العربية والإسرائيلية بما في ذلك حركة "حماس"، حيث لفت إلى أن "السلام يصنع مع كل الأطراف. وكل طرف تتجاهله، ستجده عقبة في طريقك في ما بعد. لذلك، لا بد من الحديث مع الجميع. فإذا كنتم (يعني الإسرائيليين) تريدون سلاماً حقيقياً عليكم أن تتحدثوا مع الجميع".

وأردف يقول: "عليكم أنتم أن تدركوا أن للسلام ثمناً باهظاً يجب دفعه، ولا يجوز البخل في دفعه، لأن ثمن الحرب أكبر وأخطر بكثير".

انشر عبر