شريط الأخبار

هآرتس: أزمة بين تل أبيب وواشنطن

10:40 - 09 تشرين أول / نوفمبر 2009

فلسطين اليوم-وكالات

قالت صحيفة 'هآرتس' الإسرائيلية في عددها الصادر اليوم، إن صعوبة تحديد لقاء بين الرئيس الأمريكي باراك أوباما ورئيس الحكومة الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، تعبّر عن الأزمة التي تعتري العلاقات الأمريكية الإسرائيلية.

 

وذكرت أن المتحدثين الأمريكيين ألمحوا إلى أن الرئيس أوباما لم يطلب هذا اللقاء.

 

وكتب المحلل السياسي ألوف بن أن اللقاء هو بمثابة طعظمة رماها الرئيس الأمريكي لنتنياهو، كشخص ذليل وضيف غير مرغوب به، وأن الأخير كان قد بدأ يعتقد أنه لن يُحدّد لقاء كهذا'.

 

وأضاف أن طاقم نتنياهو يستهتر علنًا بالرئيس أوباما وعدم خبرته، ونقل عنهم قولهم إن 'البيت الأبيض اعتقد أن بإمكانه إسقاط نتنياهو، لكن شعبيته ازدادت في الاستطلاعات. وحاولوا الضغط عليه لتجميد الاستيطان، ولم يخضع لهم'.

 

وذكرت الصحيفة أن أحد أهم أهداف نتنياهو سيكون إقناع الإدارة الأمريكية لصدّ إعلان دولة فلسطينية من طرف القيادة الفلسطينية.

 

يذكر أن  نتنياهو ووزير الجيش الإسرائيلي إيهود باراك يشاركان في مؤتمر للمنظمات اليهودية في واشنطن.

انشر عبر