شريط الأخبار

إسرائيل تعاقب أسرى فلسطينيين بسبب الصلاة ويُضيق عليهم في العبادات

01:16 - 08 حزيران / نوفمبر 2009

إسرائيل تعاقب أسرى فلسطينيين بسبب الصلاة ويُضيق عليهم في العبادات

 فلسطين اليوم- غزة

حرمت إدارة سجن عسقلان الإسرائيلي، ثلاثة أسرى فلسطينيين من الزيارة، وزجت بآخرين في زنازين العزل، بسبب تأديتهم بعض فرائضهم الدينية، فيما عادت للتضييق على الأسرى في العبادات.

 

وقالت اللجنة الإعلامية لأسرى حركة "حماس" في سجون الاحتلال في بيان لها:"إن إدارة سجن عسقلان حكمت على الأسير عاصم البرغوثي بالسجن الانفرادي لمدة أسبوعين في الزنزانة، ومنع أهله من الزيارة على إثر خطبة الجمعة التي خطبها في زملائه".

 

وأوضحت أن ذات الحكم تكرر مع الأسير أحمد العرجان، بدعوى صلاته أثناء قيام السجانين بِعَدّ السجناء، فيما زادت عقوبة الأسير أيمن قفيشة بغرامة مالية مقدارها 450 شيكلاً علاوة على عقوبتي الزنزانة ومنع زيارة الأهل له. وأكدت اللجنة، أن مصلحة السجون عادت إلى سياستها القديمة، عبر التضييق على الأسرى في مسألة العبادة.

 

وقالت:"إن مصلحة السجون بدأت تعود إلى سابق عهدها بمنع الأسرى في بعض السجون من إقامة صلاة الجماعة في باحة السجن، أثناء الفورة اليومية باستثناء صلاة الجمعة، غير أنها تشترط في سجن نفحة مثلا أن لا تزيد الخطبة عن ثلث ساعة، وأن توافق على شخصية الخطيب، في سياسة واضحة للتحكم في عبادات الأسير.

 

انشر عبر