شريط الأخبار

خطيب المسجد الأقصى يحث الحجاج على تسوية ديونهم وخلافاتهم الشخصية

12:03 - 07 تشرين أول / نوفمبر 2009

فلسطين اليوم-القدس

طالب الدكتور الشيخ عكرمة سعيد صبري رئيس الهيئة الإسلامية العليا وخطيب المسجد الأقصى المبارك حجاج بيت الله الحرام الإسراع في تسوية ديونهم المالية وإعادتها إلى أصحابها وتصفية خلافاتهم الشخصية قبل التوجه إلى الديار الحجازية لأداء مناسك الحج.

 

جاء ذلك بمناسبة قرب إنطلاق قوافل حجاج فلسطين لتأدية فريضة الحج لهذا العام 1430 هجرية.

 

وأوضح الشيخ صبري أن الله عز وجل يغفر للمسلم الحاج جميع ذنوبه وخطاياه بإستثناء حقوق العباد التي تبقى في ذمة الإنسان إلى أن يسقطها صاحب الحق في وقت تنتشر فيه الصراعات والمناكفات بين بعض العائلات والأفراد في مجتمعنا مثل: خلافات الجيران فيما بينهم وغدر الأصدقاء لبعضهم بغرض إنتزاع منصب وظيفي والإقتتال حول إقتسام الميراث والمضاربة بين التجار لكسب أرباح طائلة على حساب المستهلك بالإضافة إلى حالات الإساءة والتشهير والإحتيال وغيرها من المشاكل الإجتماعية.

 

ودعا الدكتور صبري الحجاج الفلسطينيين إلى أن يترابطوا ويتعاونوا ويتراحموا فيما بينهم ويتجنبوا الجدال في مختلف الأمور أثناء سفرهم وخلال قيامهم بشعائر الحج.

 

وأكد الشيخ عكرمة على أن الدين الإسلامي العظيم يرتكز على التسامح والمحبة بين المسلمين وينبذ الأحقاد والكراهية.

 

وأعرب الدكتور عكرمة عن تقديره وإعتزازه بالجهود الكريمة التي تبذلها المملكة العربية السعودية وعلى رأسها الملك عبدالله بن سعود في إستضافة وخدمة ضيوف الرحمن من جميع أنحاء العالم وخاصة فلسطين        

انشر عبر