شريط الأخبار

شهاب لـ"فلسطين اليوم": تراجع أداء المقاومة في الضفة تتحمل مسؤوليته أجهزة أمن السلطة

02:35 - 03 حزيران / نوفمبر 2009

فلسطين اليوم : غزة (خاص)

أكدت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، أن الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية بالضفة المحتلة، مازالت تصعِّد حملات الاعتقال والملاحقة بحق قياداتها و كوادرها، حيث كان آخر المعتقلين كلاً من بسام ذياب وأيمن الأطرش، من بلدة كفر راعي، قضاء جنين.

وقال المتحدث باسم الجهاد الإسلامي داوود شهاب لـ"فلسطين اليوم":" إن ما يجري بحق قيادات وكوادر الحركة في الضفة المحتلة، إجراءاتٌ قمعية إضافية تزيد في خطورتها عمّا يقوم به جيش الاحتلال الإسرائيلي"، لافتاً إلى أن التحقيقات التي تجري مع المعتقلين يتم سؤالهم في حول حيازتهم للسلاح، وعن توزيع الأموال لذوي الشهداء والجرحى.

وأضاف شهاب:" أن ملاحقة واعتقال أجهزة أمن السلطة لقادة وكوادر حركة الجهاد الإسلامي، يأتي في إطار التنسيق الأمني المتواصل على أشده مع جيش الاحتلال، والذي يشرف عليه الجنرال الأمريكي المقيم في الضفة كيث دايتون".

وأشار المتحدث باسم الجهاد الإسلامي، إلى أن تراجع أداء المقاومة في الضفة تتحمل مسؤوليته الأولى والمباشرة أجهزة أمن السلطة الفلسطينية.

انشر عبر