شريط الأخبار

عضوا الكنيست عبد الله وغنايم يؤكدان حساسية موضوع أسرى أراضي 48

05:45 - 02 كانون أول / نوفمبر 2009


فلسطين اليوم-القدس المحتلة

بعث عضوا الكنيست إبراهيم عبد الله، ومسعود غنايم من القائمة الموحدة والعربية للتغيير، رسالة خاصة مشتركة إلى وزير القضاء الإسرائيلي البروفيسور يعقوب نئمان، حول موضوع الأسرى السياسيين من أراضي عام 48.

 

وبين النائبان حساسية الموضوع المهم، حيث قدما في الرسالة، ملخصا لتاريخ هذا الملف، وسلطا الضوء على المواضيع التي تخص أسرى الحرية، التي تحتاج إلى علاج سريع، وحلول عاجلة، من أبرزها: تحديد المحكومية خاصة أن  هناك ثلاثة عشر أسيرا منهم قضوا ما بين 17-26 سنة في السجون الإسرائيلية، ولم يتم تحديد فترة محكومياتهم، وإنهاء العقوبات طويلة الأمد لعدد من الأسرى الذين دفعوا ثمنا غاليا خلال فترة وجودهم في السجن، وتحرير الأسرى ممن قضوا ثلثي المحكومية، والمصادقة على طلبات العفو للأسرى، والسماح للأقارب من الدرجة الثانية بزيارتهم، إضافة إلى السماح لهم في الخروج في إجازات بالمناسبات خاصة في الأعياد ومناسبات الأفراح والأتراح.

 

وشدد النائبان على الجانب الإنساني في هذه القضية، مؤكدان ضرورة وضع حد لمعاناة الأسرى وذويهم.

انشر عبر