شريط الأخبار

بطولة ايطاليا: انتر ميلان يوسع الفارق

07:15 - 01 تشرين أول / نوفمبر 2009

 

 

روما (ا ف ب) - خرج انتر ميلان حامل اللقب في المواسم الأربعة الأخيرة اكبر الرابحين من المرحلة الحادية عشرة من الدوري الايطالي لكرة القدم التي تختتم لاحقا بلقاء باليرمو مع جنوى، بفوزه على مضيفه ليفورنو 2-صفر الأحد.

 

ورفع انتر ميلان رصيده في الصدارة الى 28 نقطة وابتعد بفارق 7 نقاط عن مطارديه المباشرين وصيفه يوفنتوس الثاني الذي سقط امام ضيفه نابولي 2-3 في الافتتاح امس، وامام سمبدوريا الثالث الذي اكتفى بتعادل سلبي مع ضيفه باري اليوم.

 

ولم يطل انتظار انتر ميلان الذي عجز نجومه المحترفون عن هز شباك مضيفه في الشوط الأول، كثيرا في الثاني وافتتح التسجيل بعد تمريرة من الصربي ديان ستانكوفيتش الى الارجنتيني دييغو ميليتو الذي هرب من اكثر من لاعب داخل المنطقة قم سدد من بين غابة من الاقدام كرة ارضية من نحو 16 مترا استقرت في الزاوية اليمنى لمرمى الحارس فرانشيسكو بينوسي (49).

 

وارتفعت معنويات رجال المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو وهاجموا بكثافة كنهم لم يتمكنوا من زيادة الغلة وتعزيز التقدم الا قبل 10 دقائق من النهاية عبر المدافع الدولي البرازيلي مايكون بعد كرة ثابتة حركها الفرنسي باتريك فييرا وتابعها البرازيلي بتسديدة يسارية قوية من خارج المنطقة استقرت في الشباك (80).

 

وفاز فيورنتينا على ضيفه كاتانيا 3-1 بعد ان بدا صاحب الارض من البداية مصمما على تعويض خسارته أمام جنوى (1-2) في المرحلة السابقة، ولم يطل انتظاره لافتتاح التسجيل عبر ماركو ماركيوني الذي تلقى تمريرة نموذجية من البيروفي خوان فارغاس وتابع الكرة بيسراه قوية في أعلى الزاوية اليسرى (4).

 

وتلقى فيورنتينا ضربة مؤلمة بطرد مدافعه داريو داينيللي لتلقيه الصفراء الثانية اثر مخاشنته كريستيان لاما (45) ما سهل مهمة الضيوف وادركوا التعادل في الدقيقة الثالثة من زمن الشوط الثاني عن طريق جوزيبي ماسكارا مستفيدا من تمريرة اليساندرو بوتنتسا.

 

وتنفس فيورنتينا الصعداء بعد طرد تشيرو كابوانو (58) لارتكابه خطأ ضد ماركيوني الذي سجل الهدف الثاني له ولفريقه بعد تمريرة من لورنزو دي سيلفستري (69)، وعزز البرتو جيلاردينو بالهدف الثالث بعد تمريرة اخرى من دي سيلفستري (86).

 

وحقق روما فوزا صعبا على ضيفه بولونيا (2-1) الذي منحه البرازيلي مارتينز اديلتون التقدم بعد تمريرة من المخضرم ماركو دي فايو من ركلة حرة تابعها بقدمه اليمنى في قلب المرمى (32) قبل ان يرد فريق العاصمة بعد 3 دقائق فقط عن طريق الصربي ميركو فوسينيتش بالطريقة ذاتها وبعد ركلة حرة (35).

 

وفي الشوط الثاني، تقدم روما من جديد عن طريق الدولي السابق سيموني بيروتا بعدما وصلته كرة مرتدة سددها زميله الفرنسي جيريمي مينيز واعادها من مسافة قريبة الى الشباك (52)، وحافظ على تقدمه ليخرج بالنقاط الثلاث.

 

واكرم كالياري وفادة ضيفه اتالانتا برغامو ووجه له ضربة موجعة في الشوط الاول من خلال تسجيل 3 اهداف نظيفة وقع البرتغالي نيني على الاول من متابعة رأسية لكرة وصلته من ركنية نفذها اندريا كوسو (33)، والثاني بيمناه من تمريرة متقنة صاحبها كوسو نفسه (36)، واضاف اليساندرو ماتري الثالث من ركلة جزاء تسبب بها فيديريكو بيلوزو باعاقته اندريا لاتزاري (45).

 

ولم يكن الشوط الثاني مثاليا بالنسبة الى اصحاب الارض الذين ارتضوا بالثلاثية، فيما لم يتمكن الفريق الزائر من تسجيل هدف شرفي.

 

وتابع مهاجم اودينيزي انطونيو فلورو فلوريس الذي سجل هدفي فريقه في مرمى روما (2-1) في المرحلة السابقة، ووضع فريقه في المقدمة على حساب مضيفه كييفو بعد تمريرة من فرانشيسكو لودي (27).

 

ولم يستسلم كييفو بسهولة واستطاع ادرك التعادل عن طريق المخضرم الكولومبي ماريو ييبس بتسديدة رأسية من كرة وصلته من ركلة حرة نفذها ميكيلي ماركوليني (70).

 

واعتقد لاتسيو المتعثر على ارضه وخارجها انه سيجد ضالته في مضيفه سيينا فهز شباكه في وقت مبكر بواسطة الدولي السابق وقائد الفريق ستيفانو ماوري بعد عرضية من باسكوالي فوجيا تابعها برأسه على يمين الحارس جانلوكا غورتشي (8).

 

لكن صاحب الارض رد له الصاع بمثله عن طريق ماسيمو ماكاروني الذي استثمر تمريرة رأسية من الجزائري عبد القادر غزال انهاها في زاوية صعبة لم يستطع الحارس فرناندو موسليرا صدها (32).

 

ولم يستطع اي من الفريقين تبديل النتيجة في الشوط الثاني.

 

- ترتيب فرق الصدارة:

 

1- انتر ميلان 28 نقطة من 11 مباريات

 

2- يوفنتوس 21 من 11

 

3- سمبدوريا 21 من 11

 

4- ميلان 19 من 11

 

5- فيورنتينا 18 من 11

 

6- نابولي 17 من 11

 

انشر عبر