شريط الأخبار

نتنياهو: أبو مازن يضع شروطا لعملية السلام لم تمر علينا منذ 16 عاما وهذا ما تمنيته

11:57 - 01 حزيران / نوفمبر 2009

فلسطين اليوم-ترجمة خاصة

صرح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو مطلع جلسة الحكومة الإسرائيلية  قائلا " أمل بأن يوافق الفلسطينيين الدخول في العملية السياسية مع إسرائيل فالسلام مصلحة إسرائيلية بالتأكيد مصلحة فلسطينية , لقد أعربنا عن جديتنا للقيام بخطوات لم يسبق لها مثيل ولكننا نصطدم بظاهرة معكوسة من الجانب الفلسطيني بوضع شروط مسبقة لم يضعها الفلسطينيين منذ بداية عملية السلام منذ 16 عاما .

وأضاف نتنياهو قائلا بأن المبعوث الأمريكي جورج ميتشل سيبقي في إسرائيل ليوم آخر في إطار جهوده لاستئناف المفاوضات بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية.

والجدير بالذكر فأقوال نتنياهو تدل علي ما قاله لوزرائه بتاريخ  13:9:2009 : أتمني أن يبقى "أبو مازن" صاعداً على الشجرة

فقد كشف محلل وكالة فلسطين اليوم للشؤون الإسرائيلية بأن رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو قال لوزراء حكومته (الستة) قبل توجهه للقاهرة اليوم الأحد بأنه يتمني أن يبقى رئيس السلطة محمود عباس فوق الشجرة التي اعتلاها وان يبقى مصراً على شرطه بعدم الرجوع لطاولة المفاوضات حتى تعلن إسرائيل عن وقف البناء في المستوطنات.

ووفقا للمحلل فقد جاءت أقوال نتنياهو ردا على مطلب احد الوزراء الإسرائيليين الذي قال لنتنياهو " إياك أن ترضخ للرئيس المصري حسني مبارك بما يتعلق بوقف البناء في المستوطنات كما جاء في رد نتنياهو بأنه لا توجد ضغوط أمريكية لوقف البناء في المستوطنات وفي نهاية الأمر سيتم التوصل لحل فقط بين تل أبيب وواشنطن سيرضي إسرائيل في نهاية المطاف بهذا الصدد.

وأضاف نتنياهو قائلاً:" لا يعنيني إن عاد أبو مازن لطاولة المفاوضات فهو صعد على شجرة من الصعب النزول عنها عندما قال لن أتفاوض مع الحكومة الإسرائيلية حتى نعلن له عن تجميد الاستيطان.

وحسب أقوال نتنياهو فالحكومة برئاسته ماضية في منح تسهيلات اقتصادية لسكان الضفة دون الحاجة للتنسيق مع الحكومة الفلسطينية هناك، وهذا ما أعلن عنه في خطابة في جامعة بار ايلان بقوله سنساعد السلطة الفلسطينية اقتصادياً فقط.

انشر عبر