شريط الأخبار

الاتحاد السعودي إلى نهائي دوري أبطال آسيا

04:30 - 28 حزيران / أكتوبر 2009

 

 

طوكيو/ حجز الاتحاد السعودي بطل عامي 2004 و2005 مكانه في نهائي مسابقة دوري أبطال آسيا لكرة القدم بعد فوزه على مضيفه ناغويا غرامبوس الياباني (2-1) اليوم الأربعاء في إياب الدور نصف النهائي.

 

وسجل هدفي الاتحاد كل من صالح الصقري والتونسي أمين الشرميطي في الدقيقتين 42 و59 على التوالي، فيما أحرز كيتا سوغيموتو هدف ناغويا الوحيد في الدقيقة 67.

 

وكان الاتحاد فاز ذهاباً أيضاً بنتيجة كبيرة (6-2)، فنجح بالتالي في التأهل إلى النهائي للمرة الثالثة، وهو سيلتقي في السابع من الشهر المقبل في طوكيو الفائز من مواجهة أم صلال القطري وبوهانغ ستيلرز الكوري الجنوبي والتي تقام لاحقاً.

 

وكان بوهانغ فاز ذهاباً على أرضه بهدفين دون مقابل.

 

دخل ناغويا إلى المباراة إلى المباراة وهو يعي تماماً أنه بحاجة إلى تقديم أداء هجومي كبير من أجل تعويض خسارة الذهاب، لكنه بدا غير قادر على اختراق الدفاع السعودي المحكم، في الوقت الذي اعتمد فيه الضيف على الهجمات المرتدة السريعة مستفيدا من اندفاع أصحاب الأرض.

وركز الفريق الياباني على الكرات العالية أملاً في أن ينجح عملاقه الأسترالي جوش كينيدي في استغلالها من أجل هز شباك الحارس السعودي مبروك زايد الذي لم يواجه خطراً حقيقياً في بداية اللقاء سوى من تسديدة بعيدة المدى من كينيدي مرت قريبة من القائم.

 

وكاد الفريق السعودي أن يخطف هدف التقدم في منتصف الشوط الأول عبر تسديدة قوية من سعود كريري لكن الكرة أبعدت عن خط المرمى الياباني، ثم حصل الشرميطي على فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل في الدقيقة 30 عندما انفرد بالحارس تورو هاسيغاوا لكنه فشل في تخطي الأخير.

 

ورد ناغويا بفرصة أخطر بعد أربع دقائق فقط عندما لعب كيجي تامادا كرة عرضية ارتقى لها كينيدي وحولها برأسه لكن الحظ عانده لان العارضة وقفت في وجه محاولته.

 

وعندما كان الشوط الأول يلفظ أنفاسه الأخيرة نجح الاتحاد في خطف هدف التقدم في الدقيقة 42 عندما توغل راشد الرهيب في الجهة اليمنى قبل أن يلعب كرة عرضية وصلت إلى محمد نور الذي حولها بكعبه نحو المرمى فصدها هاسيغاوا لتسقط أمام الصقري الذي وضعها داخل الشباك.

 

وبدأ ناغويا الشوط الثاني بطريقة جيدة وحصل كينيدي على فرصتين في غضون دقيقة لكن زايد تصدى له في الأولى وحول الكرة إلى ركنية أثمرت عن الفرصة الثانية للأسترالي لكنه سدد فوق العارضة بقليل.

 

وتعقدت مهمة الفريق الياباني تماماً في الدقيقة 59 عندما أصبح متخلفاً بفارق هدفين بعدما أضاف الشرميطي الثاني للاتحاد بكرة رأسية إثر عرضية متقنة من نور.

 

وحصل ناغويا على هدف شرفي قبل 23 دقيقة على نهاية اللقاء عبر البديل سوغيموتو الذي وصلته الكرة من ركلة حرة نفذها البرازيلي ماغنوم تفاريز، فسيطر عليها بصدره وسددها أكروباتية رائعة في شباك زايد.

 

وحصل الفريق المضيف على بعض الفرص الأخرى إلا أنه فشل في ترجمتها ليخرج الاتحاد فائزاً (8-3) في النتيجة الإجمالية لدور الأربعة ويبلغ النهائي للمرة الثالثة بعد 2004 عندما فاز على سيونغنام إيلهوا شونما الكوري الجنوبي و2005 حين تغلب على جاره الخليجي العين الإماراتي.

 

انشر عبر