شريط الأخبار

الخضري:الحصار دمر أهم القطاعات الرئيسية في غزة والحرب الأخيرة زادت معاناة السكان

09:31 - 27 تموز / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم-غزة

أكد النائب جمال الخضري رئيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار، أن الحصار الإسرائيلي ما زال يدمر أهم القطاعات الرئيسية، فضلاً عن آثاره الإنسانية الخطيرة على حياة سكان القطاع.

 

وفي الذكرى الثانية لتأسيس اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار، قال الخضري "إن الحصار قد خفت وطأته نسبياً، لكن سكان غزة لازالوا يقبعون في سجن مغلق ولا يتمتعون بحقهم في حرية الحركة والسفر".

 

وأضاف الخضري "إن الحرب الأخيرة زادت معاناة على السكان، فعشرات الآلاف من الأسر التي دمرت الحرب بيوتها لا تمتلك اليوم السكن بسبب عدم السماح بإدخال مواد البناء".

 

وبين أن "عشرات آلاف العمال بدون عمل، ومليون فلسطيني يعيشون على المساعدات ومعدل دخل الفرد اليومي (2) دولار، و(80%) تحت خط الفقر.

 

وقال أن الحصار لايزال لا زال شديداً ولا زالت الأصناف المسموح بدخولها من البضائع لا تتجاوز الأربعين صنفاً بينما تمنع مئات الأصناف الأخرى، هذا فضلاً عن أن ما يدخل غزة من الأنفاق لا يشكل حلاً إستراتيجياً للكثير من متطلبات

 

وشدد النائب جمال الخضري، أن الحصار يجب أن يزول و"سوف نناضل من أجل إزالة هذا الظلم الكبير إلى أن يرفع الحصار عن شعبنا وأهلنا الصابرين".

 

انشر عبر