شريط الأخبار

شالوم وليبرمان ييضغطون على بان كي مون لعدم احالة تقرير غولدستون لمجلس الأمن

02:17 - 24 تموز / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم: غزة

ناشد نائب رئيس الحكومة الإسرائيلية "سلفان شالوم"، السكرتير العام للأمم المتحدة "بان كي مون"، بضرورة العمل على دفن تقرير "غولدستون"، وعدم نقله إلى مجلس الأمن.

وأعرب شالوم بُعيْد لقاءه بـ"كي مون" عن تفاؤله بأن يقوم الأخير بعدم نقل التقرير لمجلس الأمن، وقال: "لن يتم نقل التقرير لمجلس الأمن، حتى يقوم بفحص قراره جيدا فيما يتعلق بهذا التقرير".

وأضاف "قلت للسكرتير العام أن التقرير تم إعداده من قِبَل لجنة مُخطئة، لأن إيران كانت عضوا فيها وكوبا والمملكة العربية السعودية"، متابعا القول: "نحن الجيش الأكثر أخلاقية في العالم، وكنا كل يوم نوقف المعارك من أجل إدخال مساعدات إنسانية لغزة، وكنا نتصل بالسكان مباشرة من أجل تحذيرهم قبل القصف، ولا يقوم أي جيش آخر في العالم بفعل ذلك".

وتابع: "طلبت من بان كي مون ألاَّ يصِل التقرير إلى مجلس الأمن"، مشيرا إلى أن الأخير رد عليه بقوله: "أنت تعلم أنه من الممكن أن يصل هذا التقرير لمجلس الأمن عن طريق دولة ثالثة مثل روسيا".

فرد عليه شالوم قائلاً: "إن هذا الأمر مختلف، وهناك فرق فيما لو أنك قدَّم ذلك شخصيا بصفتك الأمين العام للأمم المتحدة، أو في حالة قدمته دولة مثل ليبيا، وهي الرئيسة المناوبة في مجلس الأمن".

على صعيد آخر، وفي إطار الحملة التي تقودها إسرائيل لمنع وصول تقرير "غولدستون" لمجلس الأمن، هاتف وزير الخارجية الإسرائيلي "أفيغدور ليبرمان" الأمين العام للأمم المتحدة "بان كي مون".

وقال ليبرمان خلال مكالمته الهاتفية مع كي مون: "لقد نشأ وضع دولي مشوّه، حيث وفي كل منتدى دولي هناك أغلبية أوتوماتيكية للدول البعيدة جدا من اهتماماتها بحقوق الإنسان".

وذكر ليبرمان أن النظام الدولي تحول وأصبح منافقا، ويعمل من منطلق الآراء المسبقة، مضيفا "يجب التفكير في إصلاح هذا الوضع".

وأشار وزير الخارجية خلال حديثه إلى عدة أسماء من تلك الدول، مثل (كوبا، بنغلادش، باكستان، والمملكة العربية السعودية)، منوها إلى أن هذه الدول لا تحافظ على حقوق الإنسان.

وأعرب ليبرمان عن أمله، أن لا يتم نقل تقرير "غولدستون" إلى المجلس الأمن، مضيفا "من غير الممكن أن يقوم الفلسطينيين بالتفاوض معنا في المنطقة، بينما هم يحاربوننا في المحافل الدولية".

انشر عبر