شريط الأخبار

تغريم طبيب شرعي إسرائيلي لانتزاعه أعضاءً من جسد جندي منتحر دون إبلاغ عائلته

10:50 - 24 تشرين أول / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

كشف النقاب في إسرائيل، عن فرض غرامة مالية بقيمة 400 ألف دولار على الطبيب الشرعي الإسرائيلي المسؤول يهودا هيس وطبيبين آخرين يعملان معه تدفع لعائلة جندي إسرائيلي انتحر في العام 2001 بعد أن تبين أن معهد التشريح سرق أعضاءً من جثمان الجندي دون إبلاغ عائلته.

وتعيد هذه القضية إلى السطح، القضية التي تنفيها إسرائيل، وهي أن معهد الطب الشرعي الإسرائيلي سرق على مدار سنين أعضاء من أجساد شهداء فلسطينيين لزرعها في أجساد مرضى أو لإجراء تجارب عليها، دون إبلاغ عائلات الشهداء أو الحصول على موافقتهم، وهي القضية التي فجرتها مجلة سويدية قبل نحو ستة أسابيع، ونفت إسرائيل الأمر، وزعمت أنه تحريض ضدها.

انشر عبر