شريط الأخبار

"حماس": أبو مازن المعوِّق الزمني لإقامة الدولة الفلسطينية وللتحرير

09:44 - 23 تشرين أول / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم : دمشق

قالت حركة "حماس" :" إن إعلان رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس مرسوماً رئاسياً يحدد موعد إجراء الانتخابات يريد فيه التأكيد على أنه الأوفى للمشروع الصهيوني من خلال إعلانه لانتخابات أحادية الجانب من أجل استكمال تصفية القضية الفلسطينية".

وقال طلال نصار القيادي في الحركة من العاصمة السورية دمشق لمراسل "فلسطين اليوم"،:"كنا نتوقع أن يعتذر محمود عباس لعموم الشعب الفلسطيني على فعلته النكراء بتأجيل مناقشة "غولدستون" بدلاً من هذا القرار".

وشدد نصار على اعتبار ولاية أبو مازن منتهية بموجب الدستور.

وبسؤاله عن احتمال أن يكون هذا المرسوم تكتيكياً لحمل "حماس" على الموافقة على التوقيع على الورقة المصرية، بيّن القيادي في "حماس" أن حركته "لا يمكنها التوقيع على ورقة فيها انتقاص من حقوقنا وثوابتنا و تكرس محمود رضا عباس الذي أصبح رمزاً للخيانة كمرجعية للقرار الفلسطيني"، كما عبّر.

ولفت نصار إلى "أن أبو مازن لا يستند لا إلا قانون ولا إلى دستور وإنما إلى المعية الإسرائيلية"، مشدداً على نعته بأنه "المعوق الزمني لإقامة الدولة الفلسطينية وللتحرير".

انشر عبر