شريط الأخبار

ليفني نادمة على التصويت لصالح خطة إخلاء غزة وترفض أي فكرة للتسوية مع "حماس"

04:06 - 23 تموز / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم : ترجمة خاصة

صرحت رئيسة المعارضة الإسرائيلية تسيبي ليفني بان علي إسرائيل الاستمرار بالعمل علي صعيدين، الأول: محاربة من أسمتهم "المتطرفين"، والثاني: إجراء مفاوضات مع المعتدلين.

وحسب أقوالها خلال مؤتمر في عقد في مدينة "رامتغان" :" فإن "حماس" غير معنية بأي اتفاق تسوية"، لافتةً إلى أن "قيادتها لا تعمل لمصلحة الشعب الفلسطيني"، كما قالت.

وحضت ليفني حكومة نتنياهو على عدم دراسة إجراء مفاوضات مع "حماس"، قائلةً :"لا يجب على الحكومة الإسرائيلية دراسة إجراء محادثات مع "حماس" فأنا ارفض أي فكرة للتسوية معها و لا يجب التوصل معها لاتفاق لوقف النار".

من جانب آخر، أعربت ليفني عن ندمها على التصويت لصالح خطة "فك الارتباط" مع قطاع غزة عام 2005م، حيث قالت لمستوطني "غوش قطيف" والذين تم إخلاؤهم من غزة:"يا ليتني لم أصوت لصالح خطة "فك الارتباط" فقد أخطأت في ضم صوتي لإخلائكم".

انشر عبر