شريط الأخبار

يلحق بامه بعد دقائق من وفاتها

03:39 - 21 حزيران / أكتوبر 2009

لحق شاب في التاسعة عشرة من عمره بوالدته بعد دقائق من وفاتها، بينما كان يصطحبها في

سيارة إسعاف إلى مستشفى قريب من بيتهما بالإسكندرية . وقال أطباء في مستشفى الرمل إنهم

عثروا على الشاب، ويدعى محمد، ميتاً، وهو يحتضن والدته التي توفيت هي الأخرى في طريقها

إلى المستشفى في سيارة الإسعاف، مرجحين أن تكون وفاة الابن نتيجة إصابته بصدمة عصبية

عنيفة حزناً على رحيل أمه . وقال الأب الذي كان ينتظر زوجته ونجله أمام بوابة المستشفى، إن

نجله لم يتحمل فراق امه فمات حزناً .
انشر عبر