شريط الأخبار

عبد القادر: سلطات الاحتلال تراقبني على مدار الساعة وهذا أمرٌ لا يطاق

09:49 - 21 تموز / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم : القدس المحتلة

أعلن وزير شؤون القدس المستقيل في الحكومة الفلسطينية برام الله، أنه سيقاطع التحقيق الذي من المقرر أن يستأنف ضده ظهر اليوم الأربعاء، من قبل جهاز الأمن العام الإسرائيلي "الشاباك" حول الزيارة التي كان مقرراً أن يقوم بها للأردن.

وعن حيثيات التحقيق الذي أجري معه يوم أمس واستمر لعدة ساعات، قال عبد القادر في حديثٍ مع مراسلنا:" تم توقيفي على جسر الملك حسين، حيث كنت اعتزم القيام بزيارة خاصة للأردن، حيث جرى استجوابي خاصةً فيما يتعلق بمدة زيارتي التي كانت ستستغرق أربع ساعات، بالإضافة إلى ادعائهم أنني سألتقي شخصيات محظورة من قبل إسرائيل هنالك".

واعتبر عبد القادر ما جرى بحقه إجراءات استفزازية ونوعاً من الجنون والعبث، مؤكداً أن هذه إجراءات لا يمكن احتمالها.

ولفت عبد القادر –الذي يتولى منصب مسؤول ملف القدس في حركة "فتح"- إلى أن هنالك أمراً قضائياً بمراقبته على مدار الساعة بالإضافة لمراقبة تليفوناته، موضحاً أنه سيتخذ إجراءات قانونية حيال هذه الإجراءات.

انشر عبر