شريط الأخبار

مؤكدا استحالة الاستخفاف بهذه المأساة..اردوغان يطالب برفع الحصار الإسرائيلي عن غزة

06:39 - 19 حزيران / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم-وكالات

طالب رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان اليوم اسرائيل مجددا برفع الحصار فورا عن قطاع غزة وفتح المعابر لدخول المساعدات الانسانية ودعا المجتمع الدولي الى تحمل مسؤولياته حيال غزة.

جاء ذلك في منتدى يعقد حاليا في اسطنبول كبرى المدن التركية وقال فيه اردوغان ان "انهاء الحصار المستمر عن غزة يعد امرا حيويا للامن في كل من اسرائيل وفلسطين" معتبرا ما يجري في القطاع ماساة انسانية يجب انهاؤها كما ذكرت وكالة انباء (اناضول) التركية.

واضاف انه مضت تسعة اشهر على غزة منذ العدوان الاسرائيلي وكذلك سبعة اشهر منذ عقد المؤتمر الدولي في شرم الشيخ ولم يتغير الوضع في القطاع "بل ان الماساة هناك مستمرة ومازالت مشروعات اعادة اعمار متوقفة بسبب منع دخول مواد البناء والتشييد من خلال المعابر".

واعتبر ما يجري في القطاع امرا فظيعا لا يمكن تجاهله بعد هذه المدة الطويلة من الحصار وقال "من المستحيل الاستخفاف بهذه الماساة..لا اتحدث عنها كوني مسلما وانما اتحدث عنها كوني انسانا".

واكد ان القضية الفلسطينية هي قضية محورية في منطقة الشرق الاوسط واعرب عن الاعتقاد ان "بقاء هذه القضية دون حل لا يمكن اقامة سلام دائم او تكريس استقرار في المنطقة".

وسبق لتركيا التي تشهد علاقاتها حاليا مع اسرائيل تدهورا ان نادت برفع الحصار عن غزة وادى موقفها هذا وكذلك موقفها من العدوان على غزة اواخر العام الماضي الى ازمة سياسية ما زالت تلقي بظلال قاتمة على مستقبل هذه العلاقات.

وتفجرت هذه الازمة عندما اطلق اردوغان انتقادات عنيفة ضد اسرائيل لشنها حربا غير متكافئة على الفلسطينيين في غزة خلفت اكثر من 6300 ما بين قتيل وجريح وتفاقمت بعد المشادة الكلامية بين اردوغان والرئيس الاسرائيلي شيمون بيريز في منتدى دافوس بسويسرا مطلع العام الحالي على خلفية حرب غزة..

وتتهم الحكومة الاسرائيلية تركيا بالانحياز للعرب في الصراع العربي الاسرائيلي وترى في بعد الانفتاح التركي على العالم العربي مؤشرا على ابتعاد تركي عن المسار الاسرائيلي والغربي.

انشر عبر