شريط الأخبار

دحلان: فتح ستترك الخيار لمصر في متابعة الحوار الوطني

01:54 - 19 حزيران / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم – رام الله

فال عضو اللجنة المركزية ومفوض الإعلام فيها محمد دحلان إن فتح ستترك الخيار لمصر في متابعة الحوار، وأن السيد الرئيس سيذهب لمصر للتشاور مع القيادة المصرية.

 

 وأكد دحلان، في مؤتمر صحفي مشترك مع أمين سر المجلس الثوري أمين مقبول في مقر مفوضية الثقافة والإعلام في البيرة، التزام حركة فتح بموقفها من الحوار والمصالحة، قائلا 'نحن ذاهبون لانتخابات رئاسية وتشريعية ومجلس وطني في الخامس والعشرين من كانون الثاني المقبل، وفق القانون الأساسي.

 

 وبين دحلان أن فتح قدمت كل التنازلات المطلوبة واللازمة، من أجل حماية القضية الوطنية وحماية مصالح الشعب الفلسطيني، محملا حماس مسؤولية فشل الاتفاق، رغم أنها أخذت كل مطالبها في وثيقة المصالحة.

 

وحذر دحلان من لغة التحريض التي تمارسها حماس على السلطة، وعلى الرئيس عباس على خلفية تقرير غولدستون، وما تجره هذه اللغة من خطوات في الضفة الغربية لنشر الفوضى، تسمح بتدخل نتنياهو لتنفيذ دولته خلف الجدار، وتكرار تجربة غزة.

 

وأشار دحلان لمخاطر عدم توقيع الاتفاق، الذي سيدفع ثمنه الشعب الفلسطيني، وتغري رئيس وزراء إسرائيل بالتصعيد لتنفيذ برنامجه بدولة مؤقتة الحدود خلف الجدار، والتهرب من استحقاقات العملية السلمية، التي حدد الجانب الفلسطيني شروط استئنافها، كما أنها تضعف من موقف السلطة في المحافل الدولية.

انشر عبر