شريط الأخبار

بداخله بضائع بقيمة مليون جنيه .. الأمن المصري يضبط أكبر مخزن لتهريب البضائع لغزة

11:47 - 19 تموز / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم : العريش

تمكنت قوات الأمن المصرية مساء يوم أمس من ضبط أكبر مخزن لتهريب البضائع إلى قطاع غزة في إطار حملة أمنية كبرى على الشريط الحدودي ومناطق الأنفاق وجميع الأحياء في مدينة رفح المصرية، ويحتوي المخزن على بضائع تفوق قيمتها المليون جنيه مصرى.

وكان المخزن السرى في منطقة الدهينة برفح المصرية يحتوي على كميات هائلة من الأجهزة الكهربائية والمنزلية وأجهزة الكمبيوتر والمواد الغذائية وأدوات العمارة والدهانات.

ويعد المخزن السرى الذي تم ضبطه من أكبر المخازن وفقاً لشهود عيان من أهالي المنطقة.

وكان فرع مباحث أمن الدولة المصري برفح قد وردت إليه معلومات بقيام المهربين بتخزين كميات لا حصر لها من البضائع بمخزن سري جنوب منفذ رفح البري بمنطقة الدهنية الحدودية عند العلامة الدولية وعلى بعد حوالى 250 متر من خط الحدود مع قطاع غزة، وعلى الفور تم تشكيل قوة أمنية كبيرة داهمت المنطقة وعثرت على المخزن وضبطت بداخله كميات كبيرة من المواد التي كانت معدة للتهريب إلى قطاع غزة عبر أحد الأنفاق القريبة من مكان المخزن المضبوط.

وقد حاصرت قوات الأمن المصري المخزن المضبوط وقامت بحصر البضائع المضبوطة وتحضير الشاحنات التي أقلت البضائع المضبوطة للمخازن الحكومية.

وتؤكد المصادر الأمنية بأنها تعد المرة الثانية التي يتمكن فيها الأمن المصري من ضبط مثل هذه المخازن العملاقة حيث كان المخزن الأول قد تم ضبطه قبل شهر رمضان المبارك بيوم واحد شمال منفذ رفح البرى.

انشر عبر