شريط الأخبار

وفد قافلة "أميال من الابتسامات" يجتمع مع "الخارجية المصرية" اليوم

09:15 - 18 كانون أول / أكتوبر 2009


 فلسطين اليوم-غزة

يعقد وفد من القائمين على قافلة "أميال من الابتسامات"، القادمة من أوروبا، اليوم، اجتماعاً مع مسؤولين في وزارة الخارجية المصرية لبحث تسهيل دخول القافلة إلى قطاع غزة وإيصال المساعدات الطبية إلى المحتاجين هناك، والتي تأخر وصولها بسبب الإجراءات التي تتخذها السلطات المصرية.

 

وتضمّ القافلة التي تنظمها "اللجنة الدولية لفك الحصار عن غزة" بالتعاون مع مؤسسة "شركاء من أجل السلام والتنمية البريطانية"، 110 من الحاويات والحافلات المحمّلة بلوازم طبية ومعدّات خاصة لأطفال غزة، علاوة على مئات من الكراسي المتحركة لذوي الاحتياجات الخاصة.

 

وأفاد زاهر بيراوي، الناطق باسم الحملة الدولية للتضامن مع أطفال غزة، التي تنظم هذه القافلة، في تصريح صحفي أنه "جرى الترتيب لعقد لقاء مع المسؤولين في وزارة الخارجية المصرية اليوم الأحد، لبحث سبل تسريع دخول القافلة المتواجدة في ميناء بورسعيد، والتي هي بانتظار الموافقة المصرية للتحرك"، معرباً عن أمله في أن يسفر الاجتماع عن تحديد لحظة انطلاق القافلة إلى القطاع المحاصر.

 

ويرافق القافلة الإنسانية التضامنية، متضامنون أوروبيون وعدد من الشخصيات الأوروبية والعربية، علاوة على ممثلين عن المؤسسات المشاركة في الحملة. وينظم هذه الحملة تحالف "شركاء من أجل السلام والتنمية" البريطاني، بالتعاون مع الحملة الدولية لكسر الحصار عن غزة التي يرأسها الدكتور سليم الحص رئيس الوزراء اللبناني الأسبق.

انشر عبر