شريط الأخبار

إسرائيل ردت بمزيد من الاستيطان قبل التصويت على غولدستون لمعرفتها النتيجة مسبقا‎

07:39 - 17 تشرين أول / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم-(ترجمة خاصة)

ذكرت صحيفة هآرتس الإسرائيلية أن إسرائيل تخالف التعهدات التي أعطتها للإدارة الأمريكية في الشهر السابق بخصوص البناء في المستوطنات.

 

وأضافت الصحيفة انه تم البدء في الأسابيع الثلاثة الأخيرة بأعمال بناء واسعة في إحدى عشرة مستوطنة في الضفة الغربية، إضافة إلى أعمال بناء في عشرين مستوطنة أخرى.

 

وأوضحت هآرتس أن هذه الأعمال تأتي بخلاف التفاهمات التي قدمتها إسرائيل والتي سمح لها ببناء 2500 وحدة سكنية.

 

وفي سياق مشابه كشفت الصحيفة أن وزير المواصلات الإسرائيلي "يسرائيل كاتس" صادق على سلسلة مشاريع لشق طرق جديدة داخل المستوطنات

 

وذكر "محلل فلسطين اليوم للشؤون الإسرائيلية" بان إسرائيل كانت تعلم جيدا قبل  حوالي الشهر بان تقرير غولستون في نهاية المطاف سيعرض علي مجلس حقوق الانسان في جنيف، وان إسرائيل ستحظى بالهزيمة، لذلك تم اتخاذ قرار من قبل الحكومة الاسرائيلية للاستمرار في الاستيطان.

 

وقد ذكرت مصادر اسرائيلية بتاريخ 14 أكتوبر الحالي أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، قال في جلسة مغلقة مع عدد من وزراء الحكومة في اجتماع غير رسمي، إن إعادة ابو مازن لتقرير غولدستون  على مجلس حقوق الانسان في جنيف يعني بالنسبة لإسرائيل، أن ابو مازن قضي علي نفسه بنفسه وان ابو مازن لن يكون بأي حال من الأحوال شريكا فلسطينيا للسلام، وحسب نتنياهو سيتواصل الاستيطان حيث لن يكون حينها أبو مازن شريكا للسلام.

 

 

انشر عبر