شريط الأخبار

الأحمد لدى وصوله القاهرة يطالب حماس بعدم اختلاق الذرائع لاعاقة الجهود المصرية

06:45 - 15 كانون أول / أكتوبر 2009


فلسطين اليوم: غزة

وصل عزام الأحمد عضو اللجنة المركزية لحركة التحرير الوطني الفلسطيني(فتح) ورئيس كتلها في المجلس التشريعي إلى القاهرة، صباح اليوم، لتسليم المسئوليين المصريين الرد الرسمي والنهائي لحركة فتح على الوثيقة المصرية للمصالحة.

وقال  الأحمد في تصريح له بعد وصوله القاهرة أن حركة فتح وافقت على وثيقة المصالحة الوطنية التي اقترحتها مصر للوفاق الفلسطيني.. وحث كافة فصائل العمل الإسلامي والوطني للعمل الجاد لإنجاح المساعي المصرية وسرعة التوقيع على اتفاق المصالحة لتمتين الجبهة الفلسطينية الداخلية، لصد سياسات الاحتلال الإسرائيلي العدوانية بحق الشعب الفلسطيني، وللتوحد في الدفاع عن القدس والمسجد الأقصى المبارك.

وطالب الأحمد حركة حماس إلى عدم اختلاق الذرائع والحجج لإعاقة الجهود المصرية للمصالحة، مشددا على أن الشعب وقضيته عانى كثيرا من تبعات الانقسام.

وبين رئيس كتلة فتح بالمجلس التشريعي أن حركة فتح وقائدها العام الرئيس محمود عباس، هم أول من دعوا للحوار وتحقيق المصالحة، وهم يرون بهذا الأمر مصلحة وطنية عليا، ويقدرون عاليا الجهود المصرية لراب الصدع.

 

وسيلتقي الأحمد في وقت لاحق المسؤولين المصريين ليسلمهم الرد النهائي لحركة فتح على المقترحات المصرية لتحقيق الوحدة الفلسطينية، على ان يغادر القاهرة صباح غد للعودة إلى الضفة الغربية  للمشاركة في اجتماع المجلس الثوري لحركة فتح.

انشر عبر