شريط الأخبار

سفير النوايا الحسنة لليونيسيف الفنان "محمود قابيل" يصل غزة ويلتقي مجموعة من الأطفال

12:07 - 14 تموز / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم-غزة

وصل إلى قطاع غزة اليوم الأربعاء سفيرا النوايا الحسنة لليونيسيف، وهما الفنانة الأمريكية ميا فارو والفنان المصرى محمود قابيل عبر معبر رفح البرى.

 

يذكر أن هدف الزيارة هو التضامن مع أطفال غزة نتيجة الحرب الأخيرة التي تعرض لها القطاع.

 

ومن المقرر ان يلتقي بعد ظهر اليوم الأربعاء الفنان المصري محمود قابيل سفير النوايا الحسنة للمنظمة العالمية للطفل اليونيسيف، مجموعة من اطفال القطاع في محافظة رفح جنوبا في فعالية احتفالية وترفيهية.كما ومن المقرر ان يعقد مركز العمل التنموي اليوم مجموعة من الفعاليات والأنشطة الترفيهية والتراثية والفنية لمجموعة من الأطفال من محافظة رفح

جنوب قطاع غزة.

 

وتتناول الفعاليات العديد من الزوايا التي تعبر عن الواقع الذي يعيشه الطفل في محافظات قطاع غزة، وذلك بحضور سفراء النوايا الحسنة التابعيين للأمم المتحدة ( محمود قابيل وميه فارو ) وبحضور المدير الاقليمي لمنظمة اليونيسيف والممثل الخاص لمنظمة اليونيسيف ومدير مكتبهم في قطاع غزة وجمهور من المهتمين والمؤسسات بمركز النشاط النسائي بحي تل السلطان برفح.

 

ومن الجدير ذكره أن الممثل المصري محمود قابيل سفير النوايا الحسنة في صندوق الامم المتحدة للطفولة "يونيسف" في الشرق الاوسط وشمال افريقيا الذي زار الضفة الغربية الشهر المنصرم، جاء لتفقد الأوضاع الصحية والتعليمية للأطفال الفلسطينيين.

 

وزار قابيل أفراد عائلتي غاوي وحنون في مدينة القدس اللتين امرت المحكمة الإسرائيلية بطردهم من بيوتهم بحجة ان الأرض مملوكة لليهود قبل ثمانين عاما وسكن مكانهم مستوطنون.

انشر عبر