شريط الأخبار

الزهار لـ "فلسطين اليوم": أطالب أبو مازن إن كان صادقاً أن يذكر أسماء من هربوا لمصر؟

10:09 - 14 حزيران / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم : عوض أبو دقة ( خاص)

فنّد عضو المكتب السياسي لـ"حماس"، الدكتور محمود الزهار، ما ورد على لسان رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس يوم أمس خلال كلمةٍ ألقاها في الجامعة الأمريكية بمدينة جنين، بأن قادةً من حركته هربوا إلى سيناء خلال الحرب الإسرائيلية على غزة مطلع العام الجاري.

ولفت الدكتور الزهار في حديثٍ خاص لـ "فلسطين اليوم" اليوم الأربعاء، إلى أن عباس "ردد بتلك التصريحات دعايةً إسرائيليةً لكسر الروح المعنوية للشعب الفلسطيني".

وقال:" أطالب أبو مازن إن كان صادقاً أن يذكر أسماء من هربوا ومتى كان ذلك؟!، وأن يأتي بدليلٍ واحد من الجانب المصري"، واصفاً إياه بـ"البوق الدعائي لإسرائيل".

وأضاف:" الجانب المصري كان موجوداً على الحدود إبان الحرب وبصورة ملحوظة، وأنا أؤكد، لم يخرج فلسطيني واحد من غزة باتجاه مصر رغم أن الحدود كانت مفتوحة".

وفي سؤاله عن الدعاية التي ترددت عبر وسائل إعلامية تتبع لحركة "فتح" خلال الحرب وأفادت أنه دخل لمصر عبر سيارة إسعاف، أوضح عضو المكتب السياسي لحركة "حماس" أنه خرج علناً لمصر بعد خمسة عشر يوماً من انتهاء الحرب حيث تم استقباله في المعبر على العلن، مبيناً بالقول:" لسنا في معرض الحديث عن أكاذيب".

وعمّا إذا كانت هذه التصريحات ستسمم أجواء المصالحة الوطنية، قال الدكتور الزهار:" أجواء الحوار والمصالحة مسممة بما فيه الكفاية".

هذا وطالب الدكتور الزهار، السلطات المصرية بفتح تحقيق فوري وعاجل في حادثة وفاة يوسف حمدان أبو زهري، شقيق المتحدث باسم حركة "حماس" سامي.

وقال بهذا الصدد:" يجب أن يتم التحقيق المستند على وسائل علمية في هذه الحادثة، وفي كل حادثة، كي يتم إحقاق الحقوق"، مشيراً إلى أن "هذه الوفاة إن كانت طبيعية فهذا شيء، وإن كانت غير طبيعية فهذا شيءٌ آخر".

انشر عبر