شريط الأخبار

حنا سويد: يجب ملاحقة الجهات المتطرفة التي حاولت اقتحام الأقصى

08:01 - 13 تموز / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم: وكالات

قال رئيس كتلة الجبهة البرلمانية د. حنا سويد، في خطابه أمام الهيئة العامة للكنيست خلال نقاش الكنيست حول الأحداث الأخيرة في الحرم القدسي الشريف، إن أي خلاف في القدس يجب التعامل معه بحساسية، وهذا ما لم تقم به شرطة اسرائيل.

وأضاف سويد إن 40 سنة احتلال وانتهاك القوانين والأعراف الدولية، فرضت واقعا مريرا على المصلين الفلسطينيين، لكن إدارة الأوقاف بقيت وما زالت بإدارة الوقف الإسلامي، واليوم تحاول جهات يمينية متطرفة تغيير الوضع القائم، وتغيير معالم المنطقة وتهديد المسجد الأقصى وهذه الجهات هي التي يجب أن تلاحق وهي التي يجب أن تعاقب، لكن الشرطة لاحقت وحاصرت المعتصمين في المسجد الاقصى وتجاهلت أعضاء الجمعيات المتطرفة الذين سعوا جاهدين لاقتحام المسجد الاقصى وإشعال الفتنة في جميع أنحاء البلاد.

وأكد أنه بدون ملاحقة هذه الجهات، لا يمكن للوضع أن يهدأ في القدس وهذا هو واجب الشرطة، كما تساءل سويد كيف كانت الشرطة ستتعامل مع أي مجموعة دينية إذا حاولت اقتحام حائط البراق.

انشر عبر