شريط الأخبار

"حماس والجهاد الإسلامي": زيارات ميتشل خالية المضامين ولم تقدم شيئاً إلى الفلسطينيين

09:09 - 11 حزيران / أكتوبر 2009

"حماس والجهاد الإسلامي": زيارات ميتشل خالية المضامين ولم تقدم شيئاً إلى الفلسطينيين

فلسطين اليوم- غزة

وصفت حركتا الجهاد الإسلامي و"حماس" زيارات جورج ميتشل مبعوث الولايات المتحدة إلى الشرق الأوسط بأنها "شكلية وخالية المضامين"، مؤكدة أنها لا تحمل شيئًا للفلسطينيين سوى الحديث عن العودة إلى المفاوضات من جديد.

فقد أكد الاستاذ داوود شهاب المتحدث باسم حركة الجهاد الإسلامي أن دعوة ميتشل لاستئناف مفاوضات التسوية تستر على جرائم الاحتلال وعودة لمسلسل التنازلات المخزية مبينا أن زيارة ميتشل لا تخدم القضية الفلسطينية وتخدم الأجندة الإسرائيلية وتأتي في سياق الدعم الأمريكي اللامحدود للكيان الصهيوني ومحاولة لإنقاذ السلطة الفلسطينية بعد فضيحة جولدستون .

وبين شهاب أن الكيان الصهيوني يواصل بناء المستوطنات الصهيونية يزيد من بطشه وعدوانه في القدس والأراضي الفلسطينية وسط عجز الإدارة الأمريكية .

 

فيما قال فوزي برهوم المتحدث باسم الحركة في تصريحٍ صحفي "إن ميتشل لم يقدم شيئًا إلى الفلسطينيين، وبالأخص سلطة رام الله، سوى الوعود والتمنيات، في حين قدَّم كل شيء إلى العدو الصهيوني".

 

وأوضح أن دعوة أمريكا للعودة إلى المفاوضات تهدف إلى تقديم قارب النجاة إلى الكيان الصهيوني الذي يستغل مثل هذه اللقاءات ليستمر في "استيطانه" وحصاره قطاع غزة وتهويده الأراضيَ الفلسطينية".

انشر عبر