شريط الأخبار

متطرفون يرددون هتافات عنصرية ضد العرب في تظاهرة قرب الأقصى

02:48 - 10 تموز / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم: القدس المحتلة

ردد مئات المتطرفين اليهود هتافات عنصرية ضد العرب خلال تظاهرهم اليوم السبت، في شارع الواد وعلى مدخل سوق القطانين في البلدة القديمة من مدينة القدس المحتلة، في محاولة جديدة لاقتحام المسجد الأقصى المبارك.

ومارس المتطرفون خلال تظاهرهم رقصات وطقوسا استفزازية أمام المواطنين والتجار الفلسطينيين الذين رفضوا إغلاق محلاتهم لمدة ساعتين بناء على دعوة من الشرطة الإسرائيلية لتمكين "اليهود" من الصلاة في المكان، فيما انتشرت الشرطة ومنعت المتطرفين من الوصول إلى المسجد الأقصى.

كما رفضت الأوقاف الإسلامية في القدس - التي تملك سوق القطانين- إغلاق المحلات التجارية، وطالبت التجار بالمكوث في محلاتهم والصمود في وجه المتطرفين واستفزازاتهم.

ويعتبر شارع الواد حلقة الوصول بين حائظ البراق من الجهة الشمالية والمسجد الاقصى، ويؤدي سوق القطانين في نهاية الشارع الى باب القطانين وهو أحد الأبواب الرئيسية للمسجد الاقصى.

وبالرغم من إعلان إسرائيل تخفيف الحصار الذي تفرضه على المسجد الاقصى، إلا أن المعتكفين في المسجد يرفضون الخروج منه، وأمس تمكن عدد آخر من الدخول إلى المسجد والاعتكاف فيه.

انشر عبر