شريط الأخبار

الأسرى : الاحتلال لا يزال يعتقل 25 نائبا من نواب المجلس التشريعي

12:26 - 10 تموز / أكتوبر 2009

           

فلسطين اليوم-غزة

أكدت وزارة شئون الأسرى والمحررين في غزة اليوم السبت  بأن سلطات الاحتلال لا تزال تعتقل في سجونها 25 نائباً من نواب المجلس التشريعي الفلسطيني، بالإضافة إلى اثنين من الوزراء السابقين هما: وصفي قبها من جنين، وعيسى الجعبري من الخليل.

 

وأوضحت الوزارة أن العدد الأكبر من النواب المعتقلين هم من نواب مدينة الخليل حيث يعتقل منهم الاحتلال (10) نواب، بينما هناك (6) نواب من مدينة رام الله، و(4) نواب من القدس، و(3) نواب من بيت لحم، ونائب واحد من نابلس، ونائب واحد من مدينة أريحا.

 

وأشارت الوزارة إلى أن من بين النواب المعتقلين 17 نائباً يقضون أحكاماً مختلفة بالسجن، فيما هناك 6 نواب يخضعون للاعتقال الإداري بدون تهمة أو محاكمة، حيث جدد الاحتلال لخمسة منهم الإداري لستة شهور مرة أخرى، فيما جدد للنائب "حاتم قفيشه" الإداري للمرة الرابعة، ولا يزال اثنين من النواب موقوفين.

 

واتهمت الوزارة السلطة الفلسطينية والبرلمانات العربية بالتقصير في التعاطي مع قضية النواب الأسرى في سجون الاحتلال. وقالت: "المتابع لهذه القضية لا يلمس أي تحركات جدية من الجميع في سبيل إنهاء هذه القضية وإطلاق سراح النواب".

 

وأضافت "إن اختطاف النواب والوزراء عمل غير قانوني، ومخالفة صريحة وواضحة لمبادئ ونصوص القوانين الدولية، لأنهم يتمتعون بحماية وحصانة كغيرهم من النواب في العالم، وهذا يعتبر إدانة واضحة للاحتلال، ومدخل لرفع دعاوى ضد الاحتلال لاستمراره في اختطاف النواب لو وجدت النية الصادقة لذلك".

 

واعتبرت الوزارة  أن استمرار اختطاف النواب المنتخبين بطريقة ديمقراطيه، يكشف زيف ادعاء المجتمع الدولي بالحفاظ على حقوق الإنسان، والتمسك بالمواثيق، حيث يتعامل هذا المجتمع بسياسة الكيل بمكيالين، وهذه السياسة شجعت الاحتلال إلى اعتبار نفسه فوق القانون، وغير ملزم بتطبيق تلك المواثيق والاتفاقيات. على حد تعبير البيان.
انشر عبر