شريط الأخبار

مسؤول في الشاباك يهدد الشيخ صلاح بالاغتيال وآخر بالإبعاد لغزة أو مرج الزهور‏

11:40 - 10 حزيران / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم-ترجمة خاصة

كشف الشيخ رائد صلاح – رئيس الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني  النقاب علي  أنّ أحد رجال المخابرات الإسرائيلية التي رافقت القوة أثناء اعتقاله في خيمة الاعتصام ، هدده بالقتل والتصفية "لو انّ الأمر كان بيده" .!

وفيما يلي نص الحوار الذي دار بين رجل المخابرات والشيخ رائد صلاح :

 رجل المخابرات : أتمنى ان أرى نهايتك

الشيخ رائد صلاح : وأنا اتمنى لكَ نفس الشيء .

رجل المخابرات: ماذا تقصد؟!

الشيخ رائد صلاح: أقصد الذي قلته انت .

رجل المخابرات : وماذا قلت انا ؟

الشيخ رائد صلاح: أنت تعرف ماذا قلت .

رجل المخابرات : لو أنّ الامر موكل الى فأنت تعرف كيف أضع حدا لنهايتك .!

ويضيف الشيخ رائد صلاح أنّ رجل المخابرات بدأ يستخدم ألفاظا بذيئة ، وقب الشيخ على هذا التصريح بأنه نتاج حملة التحريض الدموية لكل الوزراء والمسؤولين في المؤسسة الاسرائيلية مثل سيلفان شالوم وغيره ، ونتاج الفتاوى السابقة التي أصدرتها كبار حاخاماتهم والتي تبيح دم الشيخ رائد صلاح وكل المسلمين..

وروى المواطن الفحماوي تيسير خضر موقفا مشابه تعرض له يوم الاثنين مساء على حاجز جبارة فقال "كنت عائدا من جنين وأوقفوني على الحاجز وعندما عرف جندي من القادمين من اثيوبيا أنني من ام الفحم قال : من بلد الشيخ رائد؟ وسألني : هل أنت راض عما يفعله ؟! فأجبته 100% ، فقال لي "لو رأيته لفجرته" . فقلت له " أنت لست صاحب البيت وأحضروك من هناك ، والشيخ رائد صلاح صاحب البيت فلم تهدده.

 

والجدير بالذكر فقد اقدمت  قوة من المستعربين تابعة للشرطة الاسرئيلية باعتقال  الشيخ رائد صلاح مساء يوم الثلاثاء الماضي في القدس  وبعد نشر امر اعتقال دعا عضو الكنيست ( ميخائيل بن اري ) من حزب الاتحاد الوطني استغلال اعتقال الشيخ صلاح وابعادة الي لبنان فورا وحسب أقوال بن اري هكذا يمكننا ردع المحرضين ووقف الطابور الخامس المفشي بيننا داخل إسرائيل

 

كما دعا عضو الكنيست ( موشية موتص ماتلون) من حزب اسرئيل بيتنا الذي يترأسة وزير الخارجية افيجدور ليبرمان الحكومة الاسرئيلية  لاستخدام يد من حديد ضد المحرضين والمتظاهرين الفلسطينيين في القدس دون تهاون من اجل جذع اي براعم لانتفاضة ثالثة كما دعا ماتلون الحكومة الإسرائيلية لإبعاد الشيخ رائد صلاح إلى أحضان قادة حماس الذين ارسلوة ليحرض ضد اسرئيل.

 

انشر عبر