شريط الأخبار

"الشعبية" تطالب برفع الحصانة عن أبي مازن للتحقيق معه بشأن سحب تقرير "غولدستون"

05:00 - 09 تموز / أكتوبر 2009

فلسطين اليوم : غزة

طالب المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، برفع الحصانة عن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس تمهيداً للتحقيق معه بشأن علاقته بقرار سحب تقرير "غولدستون".

جاء ذلك في أعقاب جلسة عقدها المكتب السياسي للجبهة، حيث أوضح في بيانٍ له وصل "فلسطين اليوم" نسخةً عنه "أنه يتوجب محاسبة كل من تثبت إدانته بهذا الجرم ابتداءً بعباس وحتى آخر مسؤول شارك في ارتكاب هذه الخطيئة".

ودعا المكتب إلى ضرورة التمسك بحق الشعب الفلسطيني في متابعة التقرير في كل المستويات والمؤسسات الدولية ذات الصلة، وتحميل اللجنة التنفيذية وكل جهات الاختصاص الفلسطينية متابعة ذلك.

واستدركت الجبهة قائلةً: "إن التحقيق في هذه الجريمة ومحاسبة مرتكبيها ينبغي ألا يعطل مسيرة المصالحة الوطنية، وإنهاء هذا الانقسام الكارثي واستعادة وحدتنا الوطنية، ووحدة مؤسساتنا القيادية والتمثيلية الجامعة والموحدة، فهي صمام الأمان والحماية الحقيقية للشعب وحقوقه ومقاومته".

انشر عبر