شريط الأخبار

"حماس" تطلب من القاهرة رسميا تـأجيل التوقيع على اتفاق المصالحة

05:18 - 07 حزيران / أكتوبر 2009

حماس' تطلب من القاهرة رسميا تـأجيل التوقيع على اتفاق المصالحة وابو الغيط يعتبره لا يخدم ' العمل الوطني الفلسطيني'

فلسطين اليوم -وكالات:

 قال مصدر قريب من حركة حماس اليوم الاربعاء ان الحركة طلبت من مصر تاجيل جلسة الحوار الفلسطيني المقرر عقدها في 25 تشرين الاول (اكتوبر) لتوقيع اتفاق المصالحة بين 'حماس'

و'فتح'، وذلك بسبب سحب تقرير غولدستون من المناقشات.

وقال المصدر الذي طلب عدم كشف هويته لوكالة 'فرانس برس' ان حركة 'حماس' 'طلبت من مصر ارجاء جلسة توقيع اتفاق المصالحة (مع فتح) بسبب سحب السلطة الفلسطينية و(رئيس السلطة محمود) عباس لتقرير غولدستون' حول العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة، من دون ان يدلي باي تفاصيل اضافية.

من جهة اخرى،  أكد وزير الخارجية المصري احمد ابو الغيط الاربعاء ان اي طرف فلسطيني يحاول تأجيل اتفاق المصالحة الوطنية لا يعمل 'لمصلحة الثورة الفلسطينية' او 'العمل الوطني الفلسطيني'، في اشارة واضحة الى حركة المقاومة الاسلامية (حماس). وردا على اسئلة الصحفيين حول ما اذا كان تأجيل بحث تقرير غولدستون يمكن ان يؤدي الى ارجاء توقيع اتفاق المصالحة الفلسطينية، قال ابو الغيط 'لا ينبغى ان نجعل المناورة والتكتيك يؤثران على الاستراتيجية'.

 

واضاف 'لا اتصور ان من سيقوم بأي محاولة للتأجيل يسعى فعلا للحفاظ على وحدة العمل الوطني الفلسطيني والحفاظ على الثورة الفلسطينية لان العمل الوطني الفلسطيني يجب ان يتحقق من خلال الوحدة وليس من خلال التفرقة'. وأكد الوزير المصري ان بلاده 'لم تحط علما مسبقا' بتأجيل مناقشة تقرير غولدستون في مجلس الامم المتحدة لحقوق الانسان.

 

وسئل ابو الغيط عن توجيه البعض اتهامات الى دول عربية بممارسة ضغوط على الجانب الفسطيني لتأجيل بحث تقرير غولدستون، فاجاب: 'لا يوجد لدي معلومات عن دول عربية أحيطت علما مسبقا بهذا التطور'. واستطرد 'بالتأكيد، فان مصر لم تحط علما واذا ما كانت قد احيطت لكانت نصحت بعدم المضي فيه (التأجيل).

انشر عبر